رئيسية

الاعمار النيابية: الحكومة تخطط لإنشاء 25 مدينة سكنية جديدة

 

بغداد/ عراق اوبزيرفر

أكد رئيس لجنة الخدمات والإعمار النيابية علي الحميداوي، اليوم الجمعة، أن الحكومة العراقية وضعت خطة طموحة لإنشاء 25 مدينة سكنية جديدة، وذلك في إطار الجهود المبذولة لمعالجة أزمة السكن في البلاد.

وأوضح الحميداوي أن العراق يحتاج حالياً إلى ما بين 3 إلى 4 ملايين وحدة سكنية لإنهاء أزمة السكن. وأشار إلى أن المشاريع الحكومية الحالية واعدة وتسير وفقاً للخطط الموضوعة، وأن تنفيذ المدن السكنية الجديدة سيساهم بشكل كبير في تقليل آثار هذه الأزمة.

ومن بين المشاريع الكبيرة التي أعلن عنها الحميداوي، مدينة علي الوردي السكنية، التي قد تصل إلى أكثر من مليون وحدة سكنية وتتحول إلى محافظة جديدة. وأفاد الحميداوي أن المدينة أحيلت إلى شركات تخصصية وسيتم البدء في إنشاء البنى التحتية والطرق الرابطة لتشجيع السكن فيها.

وفي السياق ذاته، أشار الحميداوي إلى وجود 7 آلاف مجمع عشوائي و3 ملايين وحدة سكنية عشوائية في العراق، مؤكداً أن مجلس النواب يعمل على تشريع قانون جديد يتعلق بإفراز الأراضي الزراعية التي تقع ضمن التصميم الأساسي، والذي يختلف عن القرار الحكومي المعمول به حالياً.

وأضاف الحميداوي أن القانون الجديد قد تمت قراءته الأولى في البرلمان وسيتم قراءته ثانية، حيث سيكيف القانون الجنس الزراعي ويحوله إلى طابو سكني. وأوضح أن العديد من المناطق الزراعية قد تحولت إلى سكنية ومجمعات، مؤكداً أن القانون يدعم القرار الحكومي بتحويل الأراضي الزراعية إلى سكنية.

يذكر أن مجلس الوزراء أصدر في عام 2022 قراره المرقم 320، الذي يجيز لأمانة بغداد تحويل جنس الأراضي الزراعية المشغولة إلى سكنية وتمليكها إلى ساكنيها بشرط أن تكون عائدة للدولة وألا تعيق أي مشاريع حيوية في المستقبل.

وفي تصريح له يوم الثلاثاء الماضي، أكد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني أن مدينة علي الوردي السكنية الجديدة ستكون أضخم مدينة في تاريخ الدولة العراقية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى