اقتصاد

المالية النيابية: انخفاض الدولار “مؤقت” بسبب رأس السنة

بغداد / عراق اوبزيرفر

قال عضو اللجنة المالية في البرلمان، جمال كوجر، إن سبب الانخفاض في سعر صرف الدولار؛ هو تراجع الطلب عليه إثر توقف معتاد للصفقات التجارية وعمليات التبادل المالي مع نهاية السنة والاحتفالات التي تشهدها البلاد، وانشغال رجال الاعمال بالسفر.

وأكد كوجر، أن “الانخفاض غير مضمون، ويعود لأسباب تتعلق بتراجع الطلب عليه للصفقات التجارية وعمليات التبادل المالي، حيث تشهد البلدان الاحتفالات برأس السنة الميلادية”.

وأضاف أن “السوق المالي العراقي تسيطر عليه مجموعات من المضاربين، وهم الذين يحددون الأسعار وفق ما تقتضيه طبيعة عملهم في السوق”، مؤكداً “عدم سيطرة الحكومة العراقية على هؤلاء المضاربين”.

وأشار كوجر إلى أن “المشكلة الأساسية التي يعاني منها العراق في البنية الاقتصادية والمالية ومنها أزمة الدولار، سببها اختلال الهيكل الاقتصادي الناتج عن الاعتماد الكلي على صادرات النفط، فيما يبقى البلد بحاجة مستمرة إلى الدولار لتغطية النفقات الخارجية لأن البلد ما زال رهينة للاستيراد في ظل عدم وجود إنتاج وطني فاعل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى