العراق

المفوضية تدعو 3 ملايين ناخب لمراجعة مراكز التحديث

بغداد / عراق اوبزيرفر

كشفت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات إجراءاتها للاستعداد لإجراء الانتخابات المحلية المقبلة المقررة في 18 كانون الأول 2023، وفيما أحصت أعداد الذين زاروا مراكز التسجيل والذين حدّثوا بياناتهم، حددت الفئات التي ينبغي عليها مراجعة مراكز التحديث.

 

وقالت المتحدثة باسم المفوضية، جمانة الغلاي، إن “مفوضية الانتخابات تستعد لإجراء الانتخابات في موعدها المحدد في 18 كانون الأول من العام الحالي”.

 

وأوضحت الغلاي، أن “المفوضية شرعت بعملية تحديث سجل الناخبين في 9 تموز الجاري، وتستمر على مدى شهر لغاية 7 آب المقبل، وكذلك شرعت بعملية استقبال تسجيل الأحزاب والتحالفات الراغبة بالمشاركة في الانتخابات المحلية المقبلة”.

 

وأعلنت، “وسوف تشرع المفوضية باستقبال قوائم المرشحين في مكاتب المحافظات الانتخابية كافة في 15 من هذا الشهر، كما سمح مجلس المفوضين بفتح مراكز تسجيل في كوردستان لتحديث بيانات ناخبي الإقليم”.

 

وعن نسبة التحديث، بيّنت الغلاي، أن “عدد الذين زاروا مراكز التسجيل نحو 60 ألف ناخب، أما الذين حدّثوا بياناتهم فهم بحوالي 45 ألف ناخب، لغاية يوم أمس 12 تموز الجاري”.

 

وأشارت إلى أن “مرحلة تحديث سجل الناخبين ليست لكل الناخبين البالغ عددهم أكثر من 27 مليون ناخب، وإنما فقط للذين يحتاجون تغيير أو تحديث أو نقل أو إضافة أو حذف متوفين، ومن لديهم بطاقات قصيرة الأمد وغير مسجلين سابقاً والمواليد الجديدة”.

 

وتابعت الغلاي، أن “هناك حوالي 18 مليون ناخب لديه بطاقة بيومترية ومن تبقى هم المواليد الجديدة وصاحبي بطاقات قصيرة الأمد المسحوبة يوم الانتخاب البرلمان العراقي، والذين لم يشاركوا أيضاً لديهم بطاقات قصيرة الأمد، فهؤلاء الناخبين عليهم المراجعة، وهم تقريباً أكثر من 3 ملايين ناخب في 15 محافظة، إضافة إلى فئة الشباب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى