اقتصادالمحررخاص

المنتجات النفطية تكشف عن خطتها الخاصة بزيارة عاشوراء

كربلاء المقدسة/ عراق اوبزيرفر

كشفت مديرية توزيع المنتجات النفطية، اليوم الأحد، عن خطتها الخاصة بزيارة عاشوراء.

وقال فرع المديرية بكربلاء المقدسة في بيان ، أن “الخطة الخاصة بزيارة عاشوراء تضمنت توفير خزين ستراتيجي قدره 12 مليون لتر من المنتجات النفطية البيضاء وزيادة الوارد اليومي من الغاز السائل ليصل الى 400 طن يوميا “، مبينة ان “ذلك جاء بعد مفاتحة الشركة لتأمين خزين كافٍ من المنتجات   النفطية البيضاء في مستودع كربلاء الجديد ومستودع النجف وبواقع 5 ملايين لتر بنزين ومليوني لتر نفط ابيض و5 ملايين لتر زيت الغاز اضافة الى استمرار الحصة اليومية للمحافظة مع زيادة الحصة المقررة من الغاز السائل لتكون بين (300 طن الى 400 طن ) يوميا طيلة فترة الزيارة”.

وأضاف البيان أنه “تم الايعاز الى هيئة النقل لغرض تخصيص (10) سيارات حوضية لنقل المنتوج من المستودعات الاخرى يكون توجيهها من قبل فرع كربلاء المقدسة لسد الحاجة اليومية للمنافذ الحكومية طيلة فترة الزيارة، كما تم منح الفرع صلاحية تجهيز المواكب والهيئات الحسينية بمنتوج النفط الابيض للأفران والمخابز وبالسعر المدعوم وكذلك التي تعمل بمنتوج زيت الغاز والبويلرات وبالسعر الرسمي (400 دينار/ لتر) وحسب الحاجة الفعلية المحددة من قبل لجان الكشف في القواطع حسب الخطة المعدة من فرع كربلاء”.

وأكدت “الموافقة على تجهيز اليات الوزارات المشاركة بالزيارة بالآجل على ان تسدد من قبلهم بعد انتهاء الزيارة مباشرةً إضافة الى الموافقة على تجهيز سيارات الوفود الاجنبية بالسعر الرسمي وضمن برنامج الرقابة الالكترونية ضمن فترة الزيارة لكونها تدخل من منافذ متعددة”، موضحا ان “فرع كربلاء المقدسة سيقوم بتجهيز دوائر الدولة الامنية والخدمية المشاركة بإعطائها حصصا اضافية ونسبة لا تزيد عن 25% من الحصة الشهرية المخصصة لهم وبالسعر الحالي (750 دينار/ لتر) اسوةً بالزيارات السابقة ودوائر الصحة والكهرباء وقيادة العمليات بنسبة (100%) من حصصهم”.

 وفيما يتعلق بالمخابز والافران ذكر فرع الشركة بالمحافظة انه “نظرا لزيادة الطلب على الافران والمخابز، ستقوم المديرية بتجهيز المخابز والافران بحصة اضافية مقدارها (25%) من حصتهم الشهرية”، موضحة انها “ستقوم باعارة اسطوانة الغاز السائل للمواكب والهيئات الحسينية بكفالة احد موظفي الفرع”.

واكدت ان “الخطة تضمنت تجهيز السيارات المخصصة لنقل الزائرين لأكثر من مرة ضمن برنامج الرقابة الالكترونية وفي حالات الذروة يتم ايقاف العمل ببرنامج الرقابة الالكترونية في المحطات المزدحمة على الطرق الخارجية تلافياً لحدوث طوابير وحفاظاً على الزوار امنيا، وتسهيل عملية تزويد السيارات بالوقود لتحقيق انسيابية”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى