رئيسيةرياضة

المنتخب الوطني يخوض أولى تدريباته في إسبانيا

بغداد/عراق اوبزيرفر
خاضَ المنتخبُ الوطنيّ أولى تدريباته، عصر اليوم الاثنين، في إسبانيا، وذلك تحضيراً لمواجهةِ منتخبِ المكسيك ودياً، مساء الأربعاء المقبل، في اللقاءِ الذي سيحتضنه ملعبُ مونتليفي في جيرونا في الساعةِ التاسعة مساءً (21:00) بتوقيتِ إسبانيا، الحادية عشرة مساءً بتوقيتِ العراق (23:00).
وجاءت تدريباتُ اليوم استشفائيّةً في ملعبِ (پي چي أي كتالونيا) الخاصّ بتدريباتِ نادي جيرونا والتي شاركَ فيها (21) لاعباً هم كل من: جلال حسن، دلوفان مهدي، حسن أحمد، أمجد عطوان، أيمن حسين، كرار عامر، سجاد جاسم، مناف يونس، أحمد زيروا، هيران أحمد، محمد قاسم، حسين جبار، حمزه عدنان، إبراهيم بايش، علي فائز، زيد تحسين، أحمد عبد الحسين، علاء عباس، حسن عبد الكريم، شهاب رزاق، وأحمد يحيى، والأخيرُ لم يدخل في التدريباتِ الفعليّة مع المجموعةِ وتدربَ بشكلٍ منفردٍ، وبإشرافِ الجهاز الطبيّ من أجل تأهيله ليكون جاهزاً في المبارياتِ المُقبلة.
أما اللاعبون “أمير العماري، عمار محسن والكسندر اوراها” فلم يشاركوا في التدريباتِ كون موعد وصولهم تزامنَ بالقرب من موعدِ التدريباتِ المُحددةِ من قبل الجانبِ المكسيكي في حجزِ ملاعب التدريب، وسيشاركون غداً في الوحدةِ التدريبيّة التي ستقام في الملعبِ الرئيسيّ الذي سيحتضنُ اللقاء.
على صعيدٍ متصلٍ، سيصل غداً اللاعب “الآي فاضل” بعد تحسنِ وضعه الصحيّ، مؤكداً إصراره على التواجدِ والتحاقه بتدريباتِ الغد.
وأوضحَ المديرُ الإداريّ للمنتخبِ الوطنيّ، مهدي كريم: ان الإجراءاتَ الإداريّة كافة تمّ تحضيرها بوقتٍ مسبقٍ من أجل تأمينِ وصول اللاعبين، وكذلك الطاقم التدريبيّ الإسباني الجديد، وإن الأجواءَ ايجابيةٌ جداً، وتساعد على الاندفاعِ في التدريبات والظهور بمُستوى طيبٍ في المواجهاتِ المقبلة التي ستكون من نوعٍ خاصٍ، خصوصاً أن المنتخبَ الوطنيّ لم يقارع منتخباتَ الصف الأول منذ فترةٍ طويلةٍ، وبالتالي فمثل هكذا مبارياتٍ ستعود بالفائدةِ بغض النظرِ عن النتيجة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى