العراقرئيسية

النزاهة تحبط محاولة تغيير كلفة مشروع بـ 900 مليون دولار بشركة غاز البصرة

البصرة/ عراق أوبزيرفر

أعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة الاتحادية، اليوم الثلاثاء، إحباط عمليَّة تلاعبٍ لتغيير كلفة مشروعٍ في شركة غاز البصرة البالغة تسعمائة مليون دولارٍ أمريكيٍّ، إضافة إلى رصد هدرٍ لمبلغ (15) مليار دينار في الشركة.

وقالت الدائرة في بيان، تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، إنَّ “فريقاً مُؤلفاً في مُديريَّة تحقيق البصرة انتقل إلى شركة غاز البصرة، تمكَّن بعد التحرّي والمُتابعة من كشف تغيير في الكلفة الماليَّة لمشروع إنشاء معمل(BNGL) من قبل شركتي ” شل” الأمريكيَّة و”ميتوبيشي” اليابانيَّة، لمُعالجة الغاز المصاحب وتشغيل بعض الوحدات، مُبيّنةً عدم تشغيل أيَّة مضخَّةٍ أو كابسة في المشروع الذي بلغت كلفته (900,076,000) مليون دولار، مُنوّهةً بإحباطها مساعٍ لإصدار أوامر؛ لتغيير الكلفة الكليَّة للمشروع بنسبة تعادل ضعف الكلفة المصادق عليها”.

وأضافت أنَّ “الفريق تمكَّن في عمليَّةٍ مُنفصلةٍ في شركة غاز البصرة من رصد موادّ تُقدَّرُ قيمتها بأكثرَ من (15,000,000,000) خمسة عشرة مليار دينارٍ متروكةً في المحطة السادسة لحقل غرب القرنة، لافتةً إلى أنَّ المواد المتروكة البالغ عددها (15,778) مادة مختلفة متروكة في العراء منذ تسلُّمها في العام 2015، ولم يتم إدخالها مخزنياً؛ الأمر الذي أدَّى إلى تلفها وإحداث ضررٍ عمديٍّ بالمال العام”.

وأوضحت أنَّه “تمَّ جرد القروض الممنوحة من قبل أحد فروع مصرف الرافدين في المحافظة من قبل فريق المُديريَّة الذي أشَّر عدداً من المُخالفات في عمليَّة منح (938) قرضاً بلغ مجموع مبالغها(9,547,500,000) تسعة مليارات دينارٍ، مُؤكّدةً أنَّ المصرف قام بعمليَّة التدقيق بعد منح القروض وليس قبلها، وأنه تمَّت الإشارة إلى أنَّ هناك قروضاً تمَّ تسديدها بالكامل وهي غير مُسدَّدةٍ أصلاً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى