العراق

النزاهة تحث على تكثيف الجهود بالتقصي والتحري عن البلاغات

بغداد / عراق اوبزيرفر

حث رئيس هيئة النزاهة حيدر حنون، اليوم الخميس، على تكثيف الجهود بالتقصي والتحري عن البلاغات وسرعة إنجاز القضايا، فيما اكد على متابعة ذمم المسؤولين وإعادة قيمة التضخم في أموالهم لخزينة الدولة.

وقالت الهيئة في بيان، ان “حنون اجرى اليوم زيارة لمقرّ دائرة التحقيقات في الهيئة والتقى بالملاك المُتقدِّم فيها من المدير العام للدائرة ومعاونيه ومُديري مُديريَّة ومكاتب التحقيق في بغداد والنجف وكربلاء وبابل”.

وحث حنون “ملاكات الدائرة على تكثيف جهودهم في التقصّي والتحرّي عن المعلومات التي ترد للدائرة وفق القوانين النافذة، والإسراع في إنجاز القضايا؛ بما يُحقِّقُ الردع الكافي لكلِّ من يحاول أن يتجاوز القانون والاعتداء على المال العام”، لافتاً إلى أنَّ “تلك الجهود يمكنها الإسهام في إعادة ثقة المواطن الدولة ومُؤسَّساتها، لا سيما الرقابيَّة منها”.

وأكَّد على “أهميَّة متابعة مراقبة سلامة البيانات وصحَّتها المُقدَّمة من قبل المكلفين بكشف المصالح، ومطابقة تلك البيانات الواردة في استمارة الكشف عن الذمَّة الماليَّة مع واقع ذمَّة المشمول”، مُشدّداً “على تدقيق واستخراج مُؤشِّرات التضخُّم والكسب غير المشروع في أموال المشمولين بملء استمارة كشف الذمَّة الماليَّة؛ وصولاً للكشف عن التضخُّم وتقديم المُتَّهمين للقضاء؛ لينالوا جزاءهم العادل من جهةٍ، وإعادة قيمة التضخُّم والكسب غير المشروع”.

وذكر أنَّ “المواطنين محور عمل فرق الهيئة أثناء عمليَّـاتها في الدوائر الخدميَّة”، حاثا “على مواكبة حملة رئيس مجلس الوزراء في التواصل مع المواطنين والاستماع لشكاواهم ومشاكلهم، وضرورة رفع مُعاناتهم عند مراجعة تلك الدوائر، والضرب بيدٍ من حديدٍ على يد كلِّ من تسوِّل له نفسه استغلالهم عبر الابتزاز والمساومة وطلب الرشى؛ لإنجاز أو تيسير معاملاتهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى