العراقالمحرررئيسيةمحافظات

النزاهة تضبط أوليات أجهزة طبية بمليار دينار في المثنى

المثنى / عراق أوبزيرفر

أعلنت هيئة النزاهة، اليوم السبت، ضبط أوليات أجهزة طبية بمليار دينار لم تدخل الخدمة منذ شرائها، واعتقال خمسة متهمين بالقضية في دائرة صحة محافظة المثنى.

وذكرت الهيئة في بيان تلقته وكالة عراق أوبزيرفر، أن ملاكات مكتب تحقيق المثنى ضبطت جهاز “ناظور سوناري” تم شراؤه من قبل دائرة صحة المحافظة في العام 2019 لمصلحة مستشفى الحسين التعليمي – شعبة أمراض الكبد والجهاز الهضمي، ولم يتم تشغيله والاستفادة منه منذ شرائه لغاية الآن.

وأشارت إلى صدور أمر استقدام بحق مسؤول شعبة أمراض الكبد في المستشفى، ومسؤول متابعة أجهزة صيانة الجهاز الهضمي، وأعضاء لجنة الاستلام، بعد تأكيدهم أن الجهاز الذي تم شراؤه بمبلغ 489.476.148 مليون دينار يعمل وتجري عليه الصيانة الدورية من قبل الشركة المجهزة، خلافاً للواقع.

وبينت أن العقد نص على التجهيز والتنصيب والتدريب خلال مدة 15 يوماً من تاريخ توقيع العقد، لكن بالرغم من ذلك تُرِكَ الجهاز دون الاستفادة منه؛ مما أدى إلى هدرٍ في المال العام، وعدم استفادة المرضى المراجعين من خدماته، على الرغم من الحاجة الماسة إليه.

ولفتت إلى قرار قاضي التحقيق باستقدام المتهمين وفق المادة 340 من قانون العقوبات، وضبط معاملة الشراء ومستندات الإدخال المخزني وأوامر تأليف لجان تقدير الحاجة والمشتريات واعتدال الأسعار والاستلام والصيانة، وربط تقرير شعبة التدقيق الخارجي في مكتب تحقيق المثنى الذي بين مقصرية المتهمين المذكورين.

وتابعت أن دائرة الصحة في المثنى قامت بشراء أجهزة أشعة إلى خمسة مراكز صحية في العام  2013 لم يتم استعمالها لغاية الآن، مشدّدة على قيام دائرة صحة المحافظة بشراء الأجهزة وتوزيعها دون وجود كادر مختص، كما لم يتم تخصيص غرف مانعة لتسرب الإشعاع لها؛ مما نجم عنه هدر مبلغ 502.355.400 مليون دينار تمثل قيمة شراء تلك الأجهزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى