العراقالمحرررئيسيةمحافظات

النزاهة تضبط 3 مليارات دينار بضرائب ميسان لم تسجل للدولة

ميسان / متابعة عراق أوبزيرفر

كشفت هيئة النزاهة الاتحادية، اليوم الاحد، عن عدم قيام مديرية خزينة محافظة المثنى بإتخاذ أي إجراء بخصوص الأمانات الضريبية المودعة لدى خزينة المحافظة.

وقالت دائرة التحقيقات بالهيئة، في بيان صدر عن تفاصيل عملية الضبط، التي تم تنفيذها بموجب مذكرة قضائية، وتلقته وكالة عراق أوبزيرفر، إن فريق عمل من مكتب تحقيق الهيئة في المثنى انتقل إلى الهيئة العامة للضرائب في المحافظة ومديرية خزينة المثنى؛ لغرض إجراء مطابقة مبالغ الأمانات الضريبية المودعة لدى الخزينة.

وبينت أن الفريق توصل، بعد تدقيقه لأوليات تلك الأمانات، إلى أن هناك مبلغاً قدره ( 3,020,532,733) ثلاثة مليارات وعشرون مليون  دينار مضى عليه أكثر من خمس سنوات ولم تتم معالجته وتحويله كإيراد نهائي لحساب خزينة الدولة، على الرغم من وجود مخاطبات رسمية من ضريبة المثنى؛ لغرض تحويله كإيراد نهائي.

وأوضحت أن الفريق لم يجد مايشير إلى قيام مديرية خزينة المثنى باتخاذ أي إجراء بخصوص معالجة وتحويل المبلغ كإيراد نهائي لحساب خزينة الدولة، لافتة إلى قيام الفريق بضبط صورة ضوئية مصدقة من الأوليات المتعلقة بالموضوع كافة.

وأضافت إنه، وبعد عرض الإخبار مع الأوليات المضبوطة أمام السيد قاضي محكمة تحقيق النزاهة في المثنى، قرر مفاتحة ديوان الرقابة المالية الإتحادي لإجراء التدقيق المالي والحسابي؛ لغرض استكمال الإجراءات القانونية وتحديد المقصرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى