العراق

النزاهة: سنشرع بفتح ملف تضخم الأموال وتفعيل (من أين لك هذا)

بغداد/ عراق أوبزيرفر

وصف رئيس هيئة النزاهة الاتحاديَّة القاضي حيدر حنون ،عمل الهيئة في العام المنصرم بأنه عام التأسيس للإنجازات ووضع القواعد والأسس للعمل المستقبلي، حاثا ملاكات الهيئة على الاستمرار بوتيرة العمل المتصاعدة والعمليات النوعيَّة.

حنون أكد بحسب بيان للهيئة وخلال لقائه في مقر دائرة التحقيقات مديري مديريَّات ومكاتب تحقيق الهيئة في بغداد والمحافظات، أهميَّة التركيز على مستوى الأداء والحرص على ديمومة الارتقاء به كماً ونوعاً، مشدداً على متابعة الملاكات التحقيقيَّة والتدقيقيَّة والتحري ومراقبة أعمالهم وتقويمها، منوهاً بالإنجازات التي تحققت على أيديهم في العام المنصرم، متعهداً بتقديم الدعم الكامل لهم بما يمكنهم من إنجاز مهامهم الموكلة إليهم.

ونبه حنون إلى ضرورة إيجاد مقاييس واضحة ودقيقة للأداء الوظيفي يتم عبرها تقييم أداء الملاكات التحقيقيَّة والتدقيقيَّة، يتم عبرها مكافأة ذوي الأعمال ذات المستوى العالي من الأداء، لافتاً إلى أنه ينبغي وضع حجم الأموال المحافظ عليها أو التي تمت إعادتها إلى خزينة الدولة ومناصب الذين يتم التحقيق معهم أو ضبطهم في رأس قائمة تلك المقاييس.

وأردف مبيناً أن الهيئة ستشرع بفتح ملف تضخم الأموال وتفعيل حملة ( من أين لك هذا ) في المحافظات عبر مديريَّات ومكاتب التحقيق في الهيئة، مشيراً إلى الإنجازات المتحققة في هذا الملف منذ فتحه في نيسان من العام المنصرم.

واختتم حديثه بأهميَّة التنسيق والتعاون بين محققي الهيئة وقضاة التحقيق وما ينتج عن هذا التعاون من مخرجات كبيرة تمثل أحدها بمضاعفة عدد عمليَّات الضبط بالجرم المشهود وعدد المتهمين المضبوطين،حاثاً على متابعة القضايا الجزائيَّة بدءاً من إحالتها إلى القضاء حتى صدور قرارات الأحكام المناسبة، مؤكداً أهمية إشراف القضاء على عمل محققي الهيئة، مشيداً برئاسة مجلس القضاء الأعلى التي وصفها بالحريصة على مكافحة الفساد وحسم القضايا دون تأخير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى