المحررخاص

النصر : انسحاب الصدريين اربك حسابات الكتل

بغداد/ عراق اوبزيرفر

عد عضو ائتلاف النصر عقيل الرديني،اليوم الإثنين، مفاوضات الإطار التنسيقي مع الحزب الديمقراطي الكردستاني وتحالف السيادة ستوازن المصالح السياسية، فيما طالب الكتل بإبداء مرونة عالية لتشكيل الحكومة خوفا من حدوث متغيرات جديدة على الساحة السياسية.

وقال الرديني في حديث صحفي، إن “انسحاب الكتلة الصدرية أرجعت الوضع السياسي إلى مرحلة ما بعد المصادقة على الانتخابات وكأن لم تكن هناك تحالفات، بالإضافة إلى التغيير الكبير في موازين القوة داخل مجلس النواب”.

ولفت الرديني إلى أن “الجهات السياسية تقدر مصالحها وتدخل في المفاوضات وهذا وارد جداً من البارتي وتحالف السيادة في مباحثاتهم مع الاطار”.

وأضاف، أن “مفاوضات الإطار مع حزب مسعود بارزاني والحلبوسي ستخلق توازنًا كبيرًا في الحصول على المصالح السياسية والسيادية”، مطالبًا الكتل المعنية بتشكيل الحكومة ب”ضرورة إبداء مرونة عالية أثناء الحوارات، باعتبار وجود تظاهرات شعبية وتحديات كبيرة، وأمور أخرى قد تطرأ على الساحة السياسية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى