اقتصاد

النفط يهبط مع انحسار مخاوف اتساع نطاق الصراع بالشرق الأوسط

متابعة/ عراق أوبزيرفر

هبطت أسعار النفط، في المعاملات الآسيوية المبكرة، اليوم الاثنين (29 نيسان 2024)، متخلية عن مكاسب حققتها في جلسة الجمعة، إذ خففت محادثات سلام بين إسرائيل وحركة حماس في القاهرة مخاوف من اتساع نطاق الصراع في الشرق الأوسط.

كما قلصت بيانات تضخم أميركية توقعات بخفض أسعار الفائدة قريبا.

انخفضت العقود الآجلة لخام برنت دولارا واحدا أو 1.1 بالمئة إلى 88.50 دولار للبرميل قبل أن تصعد إلى 88.55 دولار بحلول الساعة 0149 بتوقيت غرينتش. وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 84 سنتا أو واحدا بالمئة إلى 83.01 دولار للبرميل.

وقال توني سيكامور، المحلل في آي.جي ماركت إن تكثيف جهود الوساطة في اتفاق هدنة بين إسرائيل وحماس خفف التوترات الجيوسياسية وساهم في الافتتاح الضعيف للأسواق، الاثنين.

وقال متحدث باسم البيت الأبيض إن إسرائيل وافقت على الاستماع للمخاوف الأميركية بخصوص التداعيات الإنسانية للاجتياح الإسرائيلي المحتمل لمدينة رفح.

كما تترقب الأسواق مراجعة السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) في الأول من مايو.

وأظهرت بيانات الجمعة أن التضخم في الولايات المتحدة زاد 2.7 بالمئة في اثني عشر شهرا حتى مارس، وهو ما يتجاوز الهدف الذي حدده البنك المركزي عند اثنين بالمئة.

ويعزز انخفاض التضخم احتمالات خفض أسعار الفائدة، الأمر الذي يعزز بدوره النمو الاقتصادي والطلب على النفط.

وفي المقابل يعزز ارتفاع الدولار توقعات استمرار أسعار الفائدة مرتفعة لمدة أطول. ويجعل صعود الدولار النفط أعلى ثمنا لحائزي العملات الأخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى