رئيسيةعربي ودولي

الولايات المتحدة: ما يحدث في غزة ليس إبادة جماعية

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، اليوم الاثنين ، إن إدارة الرئيس جو بايدن لا تعتبر مقتل الفلسطينيين في غزة على يد إسرائيل في حربها مع حركة حماس إبادة جماعية، بحسب رويترز.

وذكر سوليفان في تصريح للصحفيين بالبيت الأبيض، أن الولايات المتحدة تريد رؤية حماس مهزومة مضيفا أن الفلسطينيين العالقين وسط الحرب يواجهون الجحيم، مضيفا أن أي عملية عسكرية كبيرة تنفذها إسرائيل في رفح ستكون خطأ.

وتابع سوليفان: “لا نعتقد أن ما يحدث في غزة هو إبادة جماعية. لقد سجلنا رفضا قاطعا لهذا الافتراض”.

ويواجه بايدن، الذي يسعى للفوز بولاية ثانية هذا العام، انتقادات شديدة من أنصاره محليا بسبب دعمه لإسرائيل. ويتهم بعض هؤلاء المنتقدين إسرائيل بارتكاب إبادة جماعية. وقال مسؤولو صحة في غزة إن أكثر من 35 ألف فلسطيني قتلوا حتى الآن في الحملة العسكرية الإسرائيلية في غزة.

وفي تأكيد على تعليق أدلى به بايدن، السبت، قال سوليفان إنه من الممكن أن يكون هناك وقف لإطلاق النار في غزة الآن إذا أطلقت حماس سراح الرهائن. وأضاف سوليفان أن العالم يجب أن يدعو حماس للعودة إلى طاولة المفاوضات وقبول اتفاق.

وأوضح سوليفان أن الولايات المتحدة تعمل دون كلل من أجل التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار وإطلاق سراح الرهائن. وذكر أنه لا يستطيع التنبؤ بإبرام مثل هذا الاتفاق أو موعده.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى