المحرررئيسيةعربي ودولي

انخفاض أسعار تصدير القمح الروسي بفعل تمديد اتفاق الحبوب

موسكو/ متابعات عراق أوبزيرفر

تراجعت أسعار تصدير القمح الروسي مرة أخرى الأسبوع الماضي، بالتوازي مع انخفاض سوقه العالمية بسبب الإمدادات الجيدة وتمديد اتفاق الحبوب في البحر الأسود، فضلا عن التوقعات المحلية بخفض رسوم التصدير.

ومُدّد الاتفاق كي يسمح لأوكرانيا بتصدير حبوبها بأمان عبر البحر الأسود الأسبوع الماضي لمدة شهرين.

وقالت شركة الاستشارات الزراعية “إيكار” إن أسعار القمح الروسي الذي يحتوي على 12.5 بالمئة من البروتين تسليم ظهر السفينة من البحر الأسود في يونيو، بلغت 242 دولارا للطن، بانخفاض ستة دولارات عن الأسبوع السابق.

وقال ديمتري ريلكو، رئيس شركة إيكار: “لا تزال السوق تنتظر قرارا بشأن رسوم التصدير. نعم، كان هناك بيان من وزارة الزراعة، لكنني ما زلت أرغب في رؤية الصيغة”.

وأكدت الوزارة الأسبوع الماضي عزمها رفع الحد الأدنى لسعر حساب رسوم التصدير من أول يونيو إلى 17 ألف روبل (نحو 212 دولار)، ارتفاعا من 15 ألف روبل (187 دولار)، وهو ما ينبغي أن يؤدي إلى خفض الرسوم نفسها.

وتقدر شركة “سوفكون” للاستشارات الزراعية التي تركز على روسيا إجمالي صادرات القمح الروسي في مايو عند 3.8 مليون طن، في ارتفاع شديد عن 1.2 مليون في مايو 2022، و1.5 مليون في المتوسط.

وكتبت “سوفكون” في مذكرتها الأسبوعية نقلا عن بيانات الموانئ، أن روسيا صدرت 1.21 مليون طن من الحبوب الأسبوع الماضي مقارنة مع 0.76 مليون في الأسبوع السابق له، بما في ذلك 1.07 مليون طن من القمح ارتفاعا من 0.68 مليون في الأسبوع السابق.

وقالت سوفكون إن الأحوال الجوية في روسيا ما زالت مواتية بشكل عام للحصاد الجديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى