المحررخاصعربي ودولي

انطلاق قمة دول جوار السودان في القاهرة

متابعة/ عراق اوبزيرفر

انطلقت في القاهرة قمة دول جوار السودان، وخلال افتتاح القمة قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي:

ندعو إلى توحيد رؤى دول جوار السودان بشأن الأزمة التي تشهدها البلاد.

ندعو إلى وقف الاشتباكات في السودان والتوصل إلى حل سياسي شامل.

السودان يمر بأزمة عميقة لها تداعياتها السلبية على الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.

الأزمة السودانية تركت “تداعيات كارثية” في ما يتعلق بالوضع الإنساني.

ندعو إلى توحيد رؤى دول جوار السودان بشأن الأزمة التي تشهدها البلاد.

مصر ستسعى بالتعاون مع كل الأطراف إلى وقف نزيف الدم في السودان.

ندعو إلى مفاوضات جادة تسهم في وقف فوري ومستدام لإطلاق النار في السودان.

يجب إطلاق حوار وطني جامع في السودان يهدف إلى الوصول لحل سياسي.

رئيس أريتيريا أسياس أفور، قال خلال كلمته:

ندعو إلى احترام استقلال وسيادة السودان.

ندعو إلى منع التدخلات الخارجية في الشأن السوداني.

الشعب السوداني سيكون له الكلمة الأخيرة في حل الأزمة.

رئيس جمهورية جنوب السودان، سلفاكير ميارديت فقال:

إنهاء النزاع في السودان هو أولوية للدول المجاورة له.

هذه القمة تأتي في وقت حرج وهي ليست منتدى جديدا.

يجب ألا يتم تجاهل الشعب السوداني في محاولات إيجاد حل للنزاع.

ندعو المجتمع الدولي لتوفير سبل التعامل مع الأزمة “الكارثية” بالسودان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى