المحرررئيسية

بارزاني: الازمة في العراق عميقة!

بغداد/ عراق اوبزيرفر

وصف الزعيم الكوردي مسعود بارزاني، يوم السبت، الازمة السياسية في العراق بانها “عميقة” بالنسبة الى بغداد واقليم كوردستان، وفيما رحب بأن يكون الدستور العراقي “حكما”، ابدى رفضه من “الاستيلاء” على صلاحيات الاقليم.

جاء ذلك خلال كلمة القاها زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني، مسعود بارزاني، في حفل افتتاح معرض يوثق سلسلة كتب عن مشروع وثائقية “ثورات بارزان” في أربيل عاصمة اقليم كوردستان.

واستهل بارزاني الكلمة، بالسؤال، لماذا البارزانيين يستخدمون (اليشماخ الاحمر)؟، مضيفا “في السابق كانت هناك ثلاثة الوان للمنديل ، وبعدها جاء اليشماخ وشيخ بارزان لبسها فقلده كل سكان المنطقة”.

وأشار الى أن “الارهاب مازال تحديا كبيرا، ولن ينتهي بسهولة،”، مضيفا “في العراق اجريت الانتخابات ولكن للاسف النتائج لم تتمخض عن تشكيل الحكومة”.

وتابع قائلا “لا اخفي عليكم ان الازمة عميقة بالنسبة للاقليم ولبغداد”، موضحاً “كنا نعتقد انه بعد المصادقة على الدستور العراقي سوف تحدد حقوق الجميع، ووقتها قلنا ان هذا الدستور لايخلوا من النواقص، ولكن مقارنة مع دول الجوار هو شيء.. ولكن للاسف لم يطبق”.

واضاف “حاليا اذا كان الدستور يكون حكماً فنرحب به،  ولكن اذا كانوا يريدون الاستيلاء مرة اخرى على صلاحيات الاقليم فهذا أمر غير مقبول”.

وقال بارازاني أيضاً، “اذا كان هناك من يعتقد انه من خلال القوة والسلاح يستطيعون فرض سيطرتهم علينا، فهذا محال”، مشيرا الى ان “آخرين سبق وجربوا ولم ينجحوا”.

ولفت الى ان “الحرب دمار”، مضيفاً “نتمنى ان لاتحدث اية حروب”.

وشدد على أن “هذا الاقليم بني بدماء الشهداء وسوف نحميه بالدم”.

وفي ختام كلمته اقترح بارزاني، “بناء مركز ارشيفي للاقليم”، داعيا حكومة اقليم كوردستان “للاهتمام به”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى