المحرررئيسيةعربي ودولي

بايدن يبدأ حملته الانتخابية بالهجوم على ترامب

واشنطن/ وكالات الانباء

يطلق الديمقراطي جو بايدن حملته للانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2024 بخطاب مرتقب، الجمعة، سيحذّر خلاله من خطر سلفه ومنافسه المرجح دونالد ترامب، على الديمقراطية في الولايات المتحدة بعد ثلاثة أعوام من الهجوم على الكابيتول.

وسيقدّم بايدن (81 عاما) الذي يتخلف عن ترامب بهامش قليل في استطلاعات الرأي الأخيرة، منافسه الجمهوري على أنه تهديد للبلاد في خطاب يلقيه قرب فالي فورج في ولاية بنسلفانيا، وهو موقع تاريخي في الولايات المتحدة إذ كان أحد المعسكرات الرئيسة للجيش خلال حرب الاستقلال.

وسيؤكد في خطابه أن النضال من أجل الديمقراطية “قضية مقدّسة”، حسبما أفادت وسائل إعلام أمريكية.

وكان مقررا أن يلقي الرئيس خطابه، السبت، أي بعد ثلاث سنوات من الهجوم على مبنى الكابيتول في 6 يناير 2021 الذي نفّذه أنصار لدونالد ترامب في محاولة لمنع المصادقة على فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية، لكنّه قُرِّب إلى الجمعة؛ بسبب توقعات بوصول عاصفة.

وغادر بايدن البيت الأبيض، الجمعة، في مروحية الرئاسة الأمريكية بدون أن يدلي بأي تصريحات للصحافيين.

وقالت رئيسة فريق حملة المرشح الديمقراطي جولي تشافيز رودريغيز إن خطاب جو بايدن الانتخابي قبل أربع سنوات والذي كان يقود بموجبه “معركة من أجل روح أمريكا”، أصبح أكثر أهمية من أي وقت مضى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى