المحرررئيسيةعربي ودولي

بايدن يتعهد بـ690 مليون دولار لتعزيز الديمقراطية

واشنطن / متابعة عراق أوبزيرفر

استهل الرئيس الأميركي، جو بايدن، قمته الثانية للديمقراطية اليوم الأربعاء، بتعهد بإنفاق الولايات المتحدة 690 مليون دولار لتعزيز برامج الديمقراطية حول العالم.

وذكر مسؤول بارز في إدارة بايدن أن الإدارة تسعى لاستغلال القمة، التي بدأت، الأربعاء، وتستمر ليومين، لتوجيه الاهتمام إلى استخدام “التكنولوجيا لصالح الديمقراطية وليس ضدها”.

ووجهت الدعوة لنحو 120 رئيس دولة للمشاركة في القمة، ومن ضمنهم رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني.

وتحدث بايدن مرارا عن أن الولايات المتحدة وحلفاءها يمرون بلحظة حرجة تحتاج فيها الديمقراطيات إلى إثبات قدرتها على تجاوز الأنظمة الاستبدادية.

وتحولت القمم، التي وعد بها بايدن كمرشح ديمقراطي للرئاسة عام 2020، إلى ركيزة هامة في جهود إدارته لمحاولة بناء تحالفات أعمق ودفع الدول ذات الميول الاستبدادية نحو إصلاحات متواضعة على الأقل.

وسيركز التمويل الجديد على البرامج التي تدعم وسائل الإعلام الحرة والمستقلة، ومكافحة الفساد، وتعزيز حقوق الإنسان، وتطوير التكنولوجيا التي تعمل على تعزيز الديمقراطية، ودعم انتخابات حرة ونزيهة.

وقال المسؤول، الذي تحدث عن القمة لوكالة أسوشيد برس شريطة عدم الكشف عن هويته، إن الإدارة توصلت أيضا إلى اتفاق مع 10 دول أخرى بشأن المبادئ التوجيهية لكيفية استخدام الحكومات لتكنولوجيا المراقبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى