عربي ودولي

بايدن يقر بصعوبة التوصل لهدنة في قطاع غزة خلال رمضان

عواصم /متابعة عراق اوبزيرفر

قال الرئيس الأميركي جو بايدن إن التوصل لوقف إطلاق النار في قطاع غزة بين المقاومة الفلسطينية وإسرائيل خلال شهر رمضان يبدو صعبا، كاشفا عن إحباطه من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

من جهة أخرى، قال بايدن إن إسرائيل ستؤمن الميناء المؤقت لتقديم المساعدات إلى غزة.

كما عبّر بايدن عن قلقه “الشديد” من العنف الذي يمكن أن يندلع في القدس الشرقية المحتلة خلال رمضان.

وكان بايدن قد أعلن الخميس خلال خطاب حالة الاتحاد أنه أصدر تعليمات للجيش الأميركي لإنشاء ميناء مؤقت في ساحل غزة، مضيفا أن المزيد من المساعدات الإنسانية ستدخل إلى غزة بحرا عبر الميناء دون أن تطأ أقدام الجنود الأميركيين أرض القطاع.

وتعمل الولايات المتحدة وقطر ومصر على التوصل لاتفاق هدنة في غزة قبل شهر رمضان، لكن المفاوضات التي جرت هذا الأسبوع في القاهرة لم تؤد إلى أي نتيجة ملموسة.

من جانبه، دعا أبو عبيدة -المتحدث باسم كتائب القسام (الجناح العسكري لحماس)- في بيان “أبناء شعبنا في الضفة (الغربية) والقدس والـ48 إلى النفير نحو المسجد الأقصى” خلال شهر رمضان، و”عدم السماح للاحتلال بتغيير الواقع على الأرض”، قائلا “نستقبل رمضان بالجهاد والرباط في زمن عز فيه الرجال”.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى