رئيسية

بايدن يكرر سيناريو الكذب بادعائه زيارة العراق

 

متابعة

كرر الرئيس الامريكي مرة اخرى مزاعمه الكاذبة بشأن عدد زياراته الى العراق وافغانستان امام خريجي الأكاديمية البحرية الأمريكية في ماريلاند، حيث ادعى انه زار العراق وافغانستان اكثر من 40 مرة او كما يعتقد 38 مرة، لكن مجلس الامن القومي اكد ان العدد الصحيح هو 21 مرة فقط.

وذكرت شبكة فوكس نيوز الامريكية ان مزاعم بايدن جاءت اثناء في سياق تهنئة خريجي الأكاديمية البحرية بكونهم أعضاء في أكبر قوة قتالية في تاريخ العالم، حيث قال الرئيس إنه بناءً على زياراته للشرق الأوسط، والخدمة العسكرية لعائلته، لديه معرفة مباشرة بجودة القوات المسلحة الأمريكية.

واضاف لقد دخلت وخرجت من العراق وأفغانستان لأكثر من 40 مرة أعتقد 38 مرة.

من جانبه قال المتحدث باسم مجلس الامن القومي الامريكي التابع لبايدن إن العدد الصحيح لرحلات الرئيس الى العراق وافغانستان هو 21 مرة فقط وليس كما ادعى في خطابة.

واوضح التقرير ان هذه ليست المرة الاولى التي يدعي فيها بايدن كذبا بشأن عدد مرات زياراته قال بايدن مرة واحدة على الأقل اثناء فترة ترشيحه الرئاسي إنه ذهب إلى العراق وأفغانستان أكثر من 30 مرة، وفقًا لصحيفة واشنطن بوست.

ويأتي هذا في سياق زلات اللسان التي يكثر منها الرئيس الامريكي مما يدفع فريقه الى الاعلامي الى التصحيح حيث اضطر البيت الأبيض إلى إزالة تعليق أدلى به بايدن يشير إلى أن الولايات المتحدة قد تدافع عن تايوان عسكريًا إذا هاجمتها الصين.

وكان تقرير سابق لصحيفة واشنطن تايمز قد نشر في وقت سابق ان الرئيس الامريكي زعم في خطاب امام العاملين في مصنع في ولاية اوهايو انه سافر الى العراق وافغانستان اكثر من 50 مرة خلال حياته السياسية، وهو ما رفع سقف العدد الى الضعف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى