خاصعربي ودولي

بتهمة “التجسس”.. محكمة صينية تقضي بسجن مواطن أميركي مدى الحياة

بكين/ عراق أوبزيرفر

قضت محكمة صينية، الاثنين، بسجن مواطن أميركي في الـ 78 من العمر مدى الحياة بتهمة التجسس.

وقالت محكمة بمدينة سوتشو جنوب شرقي البلاد، في بيان قصير، إنها أدانت جون شينغ وان ليونغ بتهمة التجسس وحكمت عليه بالسجن مدى الحياة، بحسب ما نقلته صحيفة “نيويورك تايمز”.

وأبرزت المحكمة في قرارها أن ليونغ اعتقل في أبريل 2021 لدى مسؤولي أمن الدولة، غير أنها لم تقدم أي تفاصيل حول التهم أو ظروف اعتقاله أو محاكمته، كما أمرت المحكمة بمصادرة ما قيمته نحو 70 ألف دولار من ممتلكاته الشخصية.

وبحسب البيان المنشور على حساب المحكمة على مواقع التواصل الاجتماعي، يحمل ليونغ جواز سفر أميركيا، وهو مقيم دائم في هونغ كونغ.

وفيما لم ترد محكمة سوتشو على طلبات متعددة للتعليق وفقا للصحيفة، كشف متحدث باسم سفارة الولايات المتحدة في بكين، لنيويورك تايمز، أن السفارة كانت على علم بالتقارير المتعلقة بالقضية لكنها رفضت التعليق بسبب مخاوف تتعلق بالخصوصية، مشيرا إلى أن على المواطنين الأميركيين المعتقلين في الصين التوقيع على تنازل عن الخصوصية للسماح للسفارات والقنصليات بنشر معلومات حول قضاياهم للجمهور.

وبحسب الصحيفة الأميركية، غالبا ما تُحاط المحاكمات المتعلقة بتهم التجسس أو غيرها من القضايا السياسية الحساسة بالسرية من طرف السلطات الصينية، كما تمنع الجمهور ووسائل الإعلام من الوصول إلى تفاصيل هذه الملفات.

وخلال الأشهر الماضية، كثفت الصين إجراءاتها ضد ما تعتبره تهديدا متزايدا من الجواسيس، وأطلقت سلسلة مداهمات واعتقالات وتفتيشات، استهدفت أفرادا وشركات بسبب علاقاتهم مع دول أجنبية.

والشهر الماضي، أقرت الصين تعديلات على قانون مكافحة التجسس الذي وسع أنواع الأنشطة التي يمكن أن تضع الأجانب خلف القضبان، في تغييرات قانونية يقول خبراء إنها قد تجرم مجموعة من المهام العادية المتعلقة بجمع المعلومات، وتهدد عمل الصحفيين ومعدي التقارير الاستشارية للشركات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى