العراقتحليلاتخاصرئيسية

الصدر يطالب بحل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة

بغداد/ عراق أوبزيرفر

طالب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الأربعاء، بإجراء انتخابات مبكرة، وحل البرلمان الحالي، فيما شدد على أن المشاركة فيها من عدمها لم تحسم لغاية الآن.

وقال الصدر في كلمة له تابعتها وكالة عراق اوبزيرفر ،ان “اغلب الشعب سأم الطبقة الحاكمة برمتها بمن فيها بعض المنتمين للتيار الصدري، لذلك استغلوا وجودي لانهاء الفساد ، اذ لن تبقى الوجوه القديمة من خلال عملية ديمقراطية ثورية سلمية، ثم عملية عملية انتخابية مبكرة بعد حل البرلمان الحالي”.

وأضاف، انني “لم اقرر لغاية الان المشاركة في الانتخابات المقبلة من عدمها، الا اني لا اريد الحوار معهم لأننا جربنا الحوار معهم وما جنينا الا الخراب، مؤكدا انه  “لا فائدة ترتجى من الحوار خصوصا بعد ان قال الشعب كلمته”.

واكد “لم ولن ارضى باراقة الدماء ولم ابتدئ بذلك اطلاقا لكن ان أقدموا على ذلك فانا على استعداد تام بالشهادة من اجل الإصلاح وإنقاذ الشعب والوطن، موجها خطابه للشعب العراقي “ان كنتم تريدون الإصلاح فاني بانتظاركم وان رضيتم بالواقع فهذا امر راجع لكم”.

وأوضح، ان “الثورة بدأت صدرية والصدريين جزء من الشعب والوطن وان من دخل لها فان الثورة لن تستثنيه، اذ بدأت الإصلاح من داخل التيار وتتذكرون “الكصكوصة”.

وأشار الى، ان “في التيار رجال اشداء من ناحية العدد والعدة والاستعداد للتضحية، حيث اني لست طالبا للسلطة وليس لي مغانم شخصية ولا نطالب باراقة الدماء انما اطلب الإصلاح”.

ودعا “كل محبي الوطن وعاشوراء ان يسيروا للإصلاح وعلى الثوار والمعتصمين البقاء والاستمرار في اعتصامهم لحين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى