رئيسيةرياضة

بحثاً عن بطاقة التأهل.. الاولمبي يواجه نظيره السعودي غداً

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

يلتقي منتخبنا الاولمبي مع نظيره السعودي في الساعة السادسة والنصف من مساء، يوم غد الاثنين، على استاد خليفة الدولي في مواجهة قوية لحساب الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة من كأس آسيا تحت 23 عاما لكرة القدم والمقامة حاليا في الدوحة، بحثا عن تأمين مقعد الدور ربع النهائي.

وتشهد ذات المجموعة مواجهة ثانية تقام في التوقيت نفسه على استاد الجنوب، وتجمع طاجيكستان وتايلاند.

ويحتل المنتخب السعودي صدارة المجموعة بالعلامة الكاملة في الجولتين الأوليين، جامعا ست نقاط بعد انتصارين على طاجيكستان بأربعة أهداف لاثنين، وعلى تايلاند بخمسة أهداف نظيفة، فيما يحتل المنتخب العراقي المركز الثالث برصيد 3 نقاط بعد الفوز على طاجيكستان بأربعة أهداف لاثنين في الجولة الثانية، متجاوزا الخسارة المفاجئة بهدفين دون رد في مستهل المشوار أمام المنتخب التايلاندي الذي يحتل المركز الثاني بذات رصيد النقاط الثلاث، ومتقدما على المنتخب العراقي بفارق الأهداف، فيما يحتل المنتخب الطاجيكي المركز الأخير بدون نقاط “.

وستكون نقطة التعادل كافية للمنتخب السعودي من أجل حجز البطاقة الأولى المؤهلة الى الدور الثاني، في صدارة المجموعة، فيما سيكون المنتخب العراقي بحاجة الى الفوز أولا ثم تعثر المنتخب التايلاندي بالتعادل أو الخسارة أمام طاجيكستان، ليتأهل الى الدور ربع النهائي بطلا للمجموعة بالنقاط الست بفارق المواجهات المباشرة عن المنتخب السعودي صاحب الرصيد ذاته، والذي سيتأهل إلى ثاني المجموعة، وذلك حسب التعليمات الرسمية للبطولة القارية”.

وسيحجز المنتخب التايلاندي مقعدا في الدور ربع النهائي في حال الفوز على المنتخب الطاجيكي، وتعثر المنتخب العراقي بالخسارة أو التعادل أمام المنتخب السعودي، وقد يكفيه التعادل أيضا في حال تعادل المنتخب العراقي مع السعودية، ليتساوى المنتخبان برصيد أربع نقاط مع أفضلية تايلاند في المواجهة المباشرة”.

وتحتمل المجموعة تساوي ثلاثة منتخبات برصيد ست نقاط، وذلك في حال فوز المنتخب العراقي على نظيره السعودي وفوز المنتخب التايلاندي على طاجيكستان، ليتم الاحتكام حينها الى نتائج المواجهات المباشرة بين المنتخبات الثلاثة فقط، لتحديد المنتخبين المتأهلين الى الدور الثاني، وذلك حسب التعليمات الرسمية للبطولة القارية”.

وفي إطار المجموعة الثانية، يلتقي المنتخبان الياباني والكوري الجنوبي الساعة الثالثة من عصر، يوم غد على استاد جاسم بن حمد في مواجهة تحديد بطل المجموعة.

وكان المنتخبان قد ضمنا التأهل رسميا الى الدور ربع النهائي بعدما حصد كل منتخب ست نقاط من انتصارين في الجولتين الأوليين على المنتخبين الإماراتي والصيني اللذين غادرا المنافسة، وباتت مواجهتهما المقررة في ذات التوقيت على استاد عبدالله بن خليفة تحصيل حاصل، بعد فقدانهما فرص التأهل”.

وتعد مواجهة المنتخبين الياباني والكوري الجنوبي ذات اهمية للمنتخب القطري الذي سينتظر نتيجة المباراة من أجل التعرف على منافسه في الدور ربع النهائي، بعدما كان المنتخب القطري قد ضمن صدارة المجموعة الأولى بغض النظر عن المواجهة الأخيرة أمام المنتخب الأسترالي المقررة اليوم، ليضرب موعدا في الدور الثاني مع ثاني المجموعة الثانية”.

ويتساوى المنتخبان الياباني والكوري الجنوبي في كل الأرقام، حيث فاز المنتخب الياباني على الصين بهدف دون رد، وعلى الإمارات بهدفين دون رد، فيما فاز المنتخب الكوري الجنوبي على الإمارات بهدف دون مقابل، وعلى الصين بهدفين نظيفين، وبالتالي فإن انتهاء المباراة الأخيرة بينهما بالتعادل، يعني تساويهما في المواجهات المباشرة وفوارق الأهداف وفي الأهداف المسجلة، ليتم اللجوء الى ركلات الترجيح من علامة الجزاء لتحديد هوية بطل المجموعة، وذلك وفقا لتعليمات البطولة القارية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى