رئيسيةعربي ودولي

برلمان سريلانكا يبدأ التصويت لانتخاب رئيس جديد للبلاد

متابعة/عراق أوبزيرفر
وسط إجراءات أمنية مشددة تحسباً لفوز مرشح الحزب الحاكم بالرئاسة، بدأ برلمان سريلانكا، المؤلف من 225 مقعدًا، اليوم الأربعاء، عملية التصويت لاختيار الرئيس الجديد الذي سيقود الجهود لمعالجة الانهيار الاقتصادي والسياسي في البلاد.
وينتظر السريلانكيون انتخاب رئيس جديد للبلاد، خلفا للرئيس غوتايا راجاباكسا الذي فرّ من البلاد نتيجة احتجاجات شعبية ثم قدم استقالته.
ويتنافس على مقعد الرئاسة رانيل ويكرمسينغه، الرئيس الحالي بالإنابة ورئيس الوزراء. في المقابل رشحت المعارضة نائبا من داخل حزب الشعب الحاكم بهدف شق صفه وكسب أكبر عدد من نوابه إلى جانب نواب المعارضة.
بينما رشح حزب معارض آخر مرشحا ثالثا هو أنورا كومارا لكنه الأقل حظا لامتلاك حزبه 3 مقاعد فقط في البرلمان.
وقد تجددت الاحتجاجات في العاصمة السريلانكية كولومبو رفضا لترشح الرئيس بالإنابة ورئيس الوزراء رانيل ويكرمسينغه لفترة تمتد لعام أو عامين.
وطالبت المظاهرات التي نظمها اتحادات العمال والطلبة بضرورة الاستجابة لمطالب المحتجين، ومنها تنحي الرئيس بالإنابة الحالي عن السلطة.
وسيضع النواب ترتيبا للمرشحين بحسب الأفضلية في الاقتراع السري، وهي آلية تمنحهم حرية أكبر من الاقتراع المفتوح. وسبق أن شهدت انتخابات سابقة اتهامات بعرض رشى تم قبولها مقابل منح الأصوات.
ويحتاج المرشحون إلى أكثر من نصف الأصوات ليتم انتخابهم. وفي حال لم يتخط أي منهم العتبة كأول خيار، فسيتم استبعاد المرشح الذي حصل على أقل عدد من الأصوات ويتم توزيع الأصوات التي حصل عليها وفقا للأفضلية الثانية.
وسيتولى الرئيس الجديد السلطة على مدى الفترة المتبقية من ولاية راجاباكسا التي تستمر حتى نوفمبر/تشرين الثاني 2024.
وفي حال وقع الاختيار على ويكرمسينغه، يتوقع أن يعيّن وزير الإدارة العامة دينيش غوناواردينا رئيسا للوزراء، علما بأن الأخير كان صديقا له منذ أيام الدراسة وهو موال بشدة لراجاباكسا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى