عربي ودولي

برنامج الأغذية العالمي يدق ناقوس الخطر ويحذر من مجاعة بالسودان

متابعة/ عراق اوبزيرفر

قال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة إن أغلب السودانيين يعانون الجوع، وإن نسبة من يستطيعون تأمين وجبة غذاء كاملة يوميا لا تتجاوز 5% من السكان.

وأوضح المدير الإقليمي لبرنامج الأغذية العالمي شرق أفريقيا، مايكل دانفورد، أن هناك معضلة كبرى فيما يتعلق بالوصول إلى البيانات اللازمة لتأكيد ما إذا كانت معدلات الجوع في السودان قد بلغت الحدود المطلوبة لإعلان المجاعة في هذا البلد الذي تطحنه الحرب منذ 10 أشهر.

وقال دانفورد إن برنامج الأغذية العالمي لا يستطيع الوصول سوى لنحو 10% فقط من السودانيين المحتاجين للمساعدات، إذ إن “هناك مساحات كبيرة من البلاد لا يمكننا ببساطة الوصول إليها”.

بدوره قال مدير برنامج الأغذية العالمي بالسودان إيدي روي -أمس الأربعاء- خلال تصريحات أدلى بها لصحافيين في بروكسل حول الوضع الإنساني بالسودان “في هذه المرحلة، أقلّ من 5% من السودانيين يستطيعون تأمين وجبة كاملة في اليوم”.

وأوضح أن آلاف المزارع الصغيرة والكبيرة قد هجرت من قبل أصحابها بسبب فرار الناس من القتال، وتوقع أن تتفاقم الأزمة خلال الأشهر القادمة، وقال إن السودان “بلد على شفير الانهيار”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى