اقتصادالعراقرئيسية

بعد أرتفاع سعر الدولار.. جلسة طارئة في العراق

بغداد/ عراق أوبزيرفر

دعت اللجنة الماليَّة النيابيَّة ، اليوم الاربعاء، قادة الكتل السياسيَّة إلى عقد جلسة طارئة تخصّ ارتفاع أسعار الدولار أمام الدينار العراقي، فيما وصفت حلول البنك المركزي بالهامشية ولم تساعد على حلِّ المشكلة.

وقال عضو اللجنة المالية جمال كوجر، في تصريح صحيفة تابعته “عراق أبزيرفر “: إنَّ أسباب ارتفاع الدولار عديدة منها عدم صرف الموازنة بالشكل المطلوب حتى لا يتم استغلالها من قبل الأحزاب المشاركة في الانتخابات، منوهاً بوجود إرادة تريد إفشال نظام “سويفت” من قبل الأحزاب المتنفذة.

وأشار إلى أنَّ الأسباب الأخرى هي وجود التعقيدات الكثيرة في طريق الشركات، المستثمرين، التجار، ورجال القطاع الخاص للحصول على الدولار من المنصة، فضلاً عن سيطرة مافيا على منصة الدولار التي يُصرف من خلالها.

ولفت كوجر إلى القلق السياسي من تداعيات حرب غزّة على المنطقة بالكامل والموقف العراقي من الأحداث قد يؤدي مستقبلاً إذا انخرط في الصراع لتداعيات قد تكون أكثر قساوة، مؤكداً أنَّ الحل يكمن بصرف الموازنة وتقديم تسهيلات كثيرة جداً للمستثمرين وتبسيط الإجراءات الحكومية للحصول على الدولار، علاوة على ضرب المافيات والحد من نفوذها وسيطرتها على المصارف.

ودعا إلى عقد جلسة طارئة بحضور قادة الكتل السياسية وذوي الاختصاص وإحاطتهم بمخاطر عدم تنفيذ نظام “سويفت” وتداعياته على البعد السياسي والاقتصادي وحتى الأمني والاجتماعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى