رئيسيةعربي ودولي

بوريل: اسرائيل تقاتل غزة بسلاحين النار والطعام

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

أكد الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل ، أن هناك أدلة على منع إسرائيل دخول المساعدات إلى قطاع غزة الفلسطيني.

جاء ذلك في تصريحات لقناة “PBS” الأميركية، اليوم الجمعة، ردا على سؤال عن تصريحاته بمجلس الأمن الدولي التي قال فيها إن المجاعة في غزة “تستخدم سلاح حرب”.

وأشار بوريل إلى وجود مجاعة بالفعل في غزة، “فمئات الآلاف من الناس يموتون وهم يتضورون جوعا، وبينهم العديد من الأطفال الذين يموتون بسبب سوء التغذية”.

وقال إن إسرائيل تسيطر على الحدود ولا تسمح بدخول المساعدات، “أنتم تمنعون وصول المساعدات والناس يتضورون جوعا، أليست هذه علاقة منطقية بين السبب والنتيجة؟”.

وشدد على أن عدم كفاية تدفق المساعدات إلى غزة لا يرجع إلى نقص قدرات الأمم المتحدة، كما تدعي إسرائيل، بل بسبب القيود التي تفرضها الأخيرة على المعابر الحدودية.

ولفت بوريل إلى وجود أدلة كثيرة على منع عمليات التفتيش الحدودية دخول المساعدات الإنسانية إلى غزة.

وتابع المسؤول الأوروبي: “لا أعتقد أنه يمكنك القول إن إسرائيل فعلت كل ما بوسعها لإيصال المساعدات إلى غزة”.

وذكر أن هناك تغيرا في الرأي العام الأميركي والعالمي، بشأن الهجمات الإسرائيلية على غزة.

وأردف: “المزيد من الناس أصبحوا يشعرون بالقلق إزاء ما يمكن أن أسميه بالتأكيد مجزرة”.

وأضاف: “إحدى أولوياتنا هي السعي إلى حل الدولتين ومنح الفلسطينيين الحق في امتلاك أرضهم وحكومتهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى