رياضة

بوكيتينو غاضب من شجار لاعبيه على ركلة جزاء: “لن أقبل هذا مرة أخرى!”

لندن/ متابعة عراق  أوبزيرفر

كان ينبغي على ماوريسيو بوكيتينو مدرب تشيلسي أن يكون سعيدًا بعد فوز فريقه الساحق 6-صفر على إيفرتون أمس الاثنين، لكن بدلا من الاحتفال برباعية كول بالمر وأدائه الرائع شعر بالغضب من شجار لاعبيه على أرض الملعب.

وتقدم تشيلسي 4-صفر بعد ثلاثية بالمر في الشوط الأول وهدف نيكولاس جاكسون عندما حصل الفريق على ركلة جزاء إثر عرقلة نوني مادويكي في المباراة التي أقيمت في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم على ملعب ستامفورد بريدج.

ودخل جاكسون ومادويكي في شجار على الكرة بينما كان ينتظر الحكم قرار تقنية الفيديو، فيما كان بالمر المتخصص في تنفيذ ركلات الجزاء يقف بجانبهما في حيرة من أمره.

وفي النهاية اضطر القائد كونور جالاجر للتدخل وإبعاد الثنائي ومنح الكرة إلى بالمر الذي نفذ الركلة بنجاح ليسجل تاسع أهدافه من تسع ركلات جزاء في الدوري.

وقال بوكيتينو للصحفيين: “اللاعبون يعرفون أن بالمر صاحب الترتيب الأول في تنفيذ ركلات الجزاء. أنا منزعج للغاية من الموقف والصورة التي أرسلناها إلى كل دولة تشاهدنا – أريد الاعتذار”.

وأضاف: “لا يمكنك التصرف بهذه الطريقة، ومن العار الحديث عن ذلك بعد هذه المباراة التي لا تصدق. يحتاج اللاعبون إلى إظهار تعطشهم للتسجيل ولكن ليس بهذا الموقف. لن أقبل هذا مرة أخرى. أعد بذلك”.

وأشاد المدرب الأرجنتيني بجالاجر لتدخله وتركه اللاعبين في موقف لا يحسدون عليه.

وقال: “في بعض الأحيان بالنسبة للاعبين الشبان، تكون الأمور الشخصية أهم من الفريق لكنهم بحاجة إلى معرفة أنهم يحتاجون للأداء من أجل الفريق والتعلم بسرعة”.

وتابع: “هذه هي الأشياء التي نأخذها في الاعتبار للموسم المقبل. إذا لم يتعلموا، فنعم، سنتخذ بعض القرارات. عندما تسألني عن سبب عدم ثبات المستوى أو عدم أدائنا في بعض الأحيان، فذلك بسبب المعايير وهم بحاجة إلى التعلم بسرعة لأن متطلبات البطولة عالية للغاية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى