العراقخاصرئيسيةعربي ودولي

على ذمة المرصد السوري.. إيران تُدخل أسلحة بين المساعدات العراقية

دير الزور / متابعة عراق أوبزيرفر

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن الفصائل التابعة لإيران استقدمت خلال الساعات والأيام القليلة الفائتة، أسلحة وذخائر من داخل الأراضي العراقية إلى مواقعها في محافظة دير الزور.

وذكر المرصد في تقرير له أن “المسلحين التابعين لايران استغلوا دخول مساعدات إنسانية لمنكوبي الزلازل من الأراضي العراقية، وقامت بإدخال 3 شاحنات سلاح، تضم صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى، وذخائر ومعدات لوجستية أيضاً، وانقسمت هذه الشاحنات فور دخولها، 2 منها تم إفراغها داخل مستودعات بريف البوكمال قرب الحدود، و1 واصلت طريقها إلى أطراف مدينة دير الزور وتم إفراغها هناك”.

المرصد السوري أشار أيضاً، إلى أن “الجانب الإيراني بدأ استغلاله للزلزال عبر الترويج لنفسه في مناطق معينة، على رأسها مدينة حلب، سعياً منها لإعلاء كلمتها في المدينة وتقوية نفوذها بشكل كبير هناك، فالبداية كانت مع تدخل الفصائل بعمل فرق الإنقاذ والمشاركة معهم بعمليات رفع الأنقاض وانتشال الضحايا والناجين والبحث عن مفقودين”.

وأضاف: طمع تدفق المساعدات الإنسانية لمنكوبي الزلازل، سعت إيران جاهدة للإشراف على توزيع المساعدات على المتضررين، بينما في الواقع هدفها الرئيسي هو الترويج لنفسها وترسيخ نفوذها في حلب الشهباء”.

وافتتح في حلب 128 مركزا للإيواء في مساجد المدينة وريفها، كما تكفلت مؤسسات خيرية دفع تكاليف إيجارات منازل لآلاف المتضررين.

وأوعزت السلطات المحلية للمواطنين، بضرورة إخلاء المنازل الآيلة للسقوط والمتضررة، حيث تم نقلهم إلى منازل سكن مؤقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى