خاصعربي ودولي

تحذيرات عربية من مخططات إسرائيلية لضم شمال غزة وتقسيم القطاع

بغداد/ عراق أوبزيرفر

حذّرت مصادر دبلوماسية عربية، اليوم الأربعاء، من مخططات إسرائيلية لضم شمال قطاع غزة وتقسيمه.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي تعمل على إنشاء طريق واسع يقطع أواصر مدينة غزة شمال القطاع عن باقي أجزاء القطاع.

وقالت المصادر في تصريحات خاصة لـ”عراق أوبزيرفر”: “نعتقد أن ما تقوم به قوات الاحتلال أنه جزء من السيطرة الكاملة على شمال القطاع، وهذا يزيد من خطر ضمه إليها.”

وتوقعت المصادر أن تقوم قوات الاحتلال خلال الفترة المقبلة بإنشاء شبكة من الطرق بحيث تقطع أواصر باقي القطاع، كجزء من مخطط عملياتي لتقسيمه، والحفاظ على مسارات للوصول العملياتي السريع لكافة أرجاء القطاع.

وأوضحت المصادر أن تحليل مخططات قوات الاحتلال يُظهر أنها ستقوم بإقامة معسكرات وحواجز للجيش في قطاع غزة بهدف تعميق السيطرة الأمنية على القطاع.

وقالت المصادر: “وبناء على ذلك فإنه من الممكن أن تنفذ حكومة الاحتلال أيضا مشاريع استيطانية في القطاع، وخاصة في ظل حالة الضبابية التي تفرضها على المشهد في اليوم التالي للحرب بالقطاع.”

ورصدت المصادر خلال الساعات الماضية، تقدما لقوات الاحتلال في غربي مدينة خان يونس، ونرى أن هذا التقدم هو جزء من مخطط قوات الاحتلال لتكثيف عمليتها العسكرية في المدينة والإعلان عن إتمام احتلالها خلال الفترة القريبة.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال تنوي استكمال عمليتها البرية في مخيمات الوسطى، وبحسب المخططات فإنها تستعد أيضا لعملية برية في مدينة رفح في الجنوب.

وقالت المصادر: “وحتى هذه اللحظة لم يقرر المستوى السياسي في حكومة الاحتلال أولويات العملية العسكرية خلال الفترة المقبلة.”

وأكدت المصادر أنه لا يوجد حتى الآن أية مؤشرات على نجاح الجهود الدولية لإبرام صفقة تبادل أسرى بين دولة الاحتلال والجماعات المسلحة في قطاع غزة.

وقالت المصادر: “نرى أن هذه الجهود لن تنجح إلا بتقديم تنازلات أو عبر تقديم مسودة مختلفة عن الاتفاقات السابقة.”

وتثير هذه التصريحات مخاوف كبيرة من إمكانية ضم إسرائيل شمال قطاع غزة وتقسيمه، الأمر الذي سيؤدي إلى تفاقم الأوضاع الإنسانية في القطاع بشكل كبير.

ودعت المصادر العربية المجتمع الدولي إلى التحرك العاجل لوقف مخططات إسرائيل الرامية إلى ضم شمال غزة وتقسيم القطاع.

وقالت المصادر: “يجب على المجتمع الدولي أن يضغط على إسرائيل لوقف عدوانها على قطاع غزة وإجبارها على الانسحاب من جميع الأراضي الفلسطينية المحتلة.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى