خاصعربي ودولي

تحذير دبلوماسي: تصاعد الهجمات الإسرائيلية على خان يونس بعد تعليق المفاوضات

غزة/ عراق أوبزيرفر

أفادت مصادر دبلوماسية عربية لوكالة عراق أوبزيرفر، اليوم الأربعاء، بتصاعد التوترات في قطاع غزة، حيث من المتوقع أن يشهد خان يونس استمرار وتكثيف الهجمات من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي بعد تجميد المفاوضات.

ووفقًا لتقدير مصادر الدبلوماسية، فإن الاحتلال سيعزز هجماته على محافظتي الوسطى وخان يونس، مع التركيز على تنفيذ عمليات موضعية في مدينة رفح جنوبًا.

وأوضحت المصادر أن القوات الإسرائيلية تستعد لتغيير استراتيجياتها القتالية في قطاع غزة، مع احتمال تسريح جزء من القوات في إطار تبديل القوات بسبب عدم التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار.

وفي تحليل للمستقبل، يرى المراقبون أن الهدف التالي للقوات الإسرائيلية هو احتلال الجزء الشرقي الشمالي من مدينة رفح، قبل التوجه إلى احتلال محور فيلادلفيا ومنطقة معبر رفح جنوبًا.

وفي هذا السياق، يتوقع المحللون أن الاحتلال لن يقوم بحل محور فيلادلفيا إلا بعد تجهيز بديل لمعبر رفح، مع اقتراح اثنين من الخيارات المحتملة، وهما استخدام معبر كرم أبو سالم شرقي مدينة رفح، أو إقامة ميناء بحري في منطقة المواصي غربي مدينة رفح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى