المحررخاصعربي ودولي

تركيا تضع قيوداً قبل “لقاء اردوغان بالأسد”

متابعة/ عراق اوبزيرفر

اكد كبير مستشاري الرئيس التركي السفير “عاكف تشاغاطاي قليتش” أن هناك بعض الملفات العالقة التي تعيق الوصول إلى لقاءات على أعلى المستويات وان اللقاءات مع الحكومة السورية مستمرة على مختلف المستويات.

وقال قليتش في تصريح صحفي اليوم أن موقف تركيا واضح ومستقر تجاه تلك الملفات، وأنه لن يتم عقد لقاء بين الرئيس رجب طيب أردوغان والرئيس السوري بشار الأسد دون حل هذه الملفات.

وأكد أيضاً احترام تركيا لوحدة أراضي سوريا ورفض سيطرة أي تنظيم مسلح فيها وقد تم اتخاذ بعض الخطوات من قبل أنقرة لمنع سيطرة المنظمات المسلحة على المنطقة، وذلك للحفاظ على الأمن القومي لتركيا والأمن في سوريا.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد قد اكد قبل يومين أن انسحاب القوات التركية شرط ضروري لعودة العلاقات الطبيعية بين دمشق وأنقرة.

ومن جهته اكد وزير الدفاع التركي يشار غولر أن صياغة دستور جديد لسوريا واعتماده تعد أهم خطوة لتحقيق السلام في البلاد وأن الجيش التركي لن يغادر سوريا إلا بعد ضمان أمن حدوده وشعبه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى