عربي ودولي

تصاعد التوتر في جنين: عملية عسكرية إسرائيلية تسفر عن شهداء وجرحى

 

عواصم/ متابعة عراق اوبزيرفر

بدأت القوات الإسرائيلية صباح اليوم عملية عسكرية واسعة النطاق في مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة، أسفرت حتى الآن عن مقتل سبعة فلسطينيين وإصابة عشرة آخرين، بينهم ثلاثة إصاباتهم خطيرة، وفقًا لما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية. وقال الجيش الإسرائيلي إن العملية، التي تم التخطيط لها منذ أسابيع، تهدف إلى “مكافحة الإرهاب” واعتقال مطلوبين أو القضاء عليهم وتدمير البنى التحتية العسكرية.

وذكرت مصادر فلسطينية محلية أن الجرافات العسكرية الإسرائيلية تقوم بأعمال تجريف في شارع الناصرة بمدينة جنين، وتدمّر المرافق الأساسية. كما أشارت إلى مقتل طبيب كان في طريقه لإجراء جراحة في مستشفى جنين الحكومي، ومعلم وطالب مدرسة أثناء مغادرتهما المدرسة بعد اقتحام القوات الإسرائيلية لمخيم جنين.

وقال الهلال الأحمر الفلسطيني إن الجيش الإسرائيلي يعوق وصول الفرق الطبية إلى المصابين، بينما أكد المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، أن هذه العملية تأتي ضمن “حرب إبادة” يتعرض لها الشعب الفلسطيني، مشيرًا إلى الأحداث الجارية في رفح وغزة ونابلس.

وأفادت مديرة التربية والتعليم في جنين، سلام الطاهر، بأنها قررت إخلاء جميع المدارس في مدينة جنين ومخيمها، باستثناء بعض الطلاب في مدرستي “الكرامة” و”الزهراء”، نظرًا لخطورة الأوضاع الميدانية.

في سياق متصل، أغلقت القوات الإسرائيلية اليوم الثلاثاء حاجز الكونتينر العسكري شمال شرقي مدينة بيت لحم، مما تسبب في أزمة مرورية كبيرة. كما داهمت القوات الإسرائيلية الليلة الماضية عددا من المنازل والمحلات التجارية في بلدة سنجل شمالي رام الله، واعتقلت نحو 20 مواطنا أفرج عنهم لاحقا بعد تحقيق ميداني.

من جهته، أكد الهلال الأحمر الفلسطيني إصابة شاب بالرصاص الحي واعتقال آخر عقب اقتحام القوات الإسرائيلية لبلدة بيت أمر شمالي الخليل، إضافة إلى إصابة عدد من طلبة المدارس بحالات اختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

تأتي هذه التطورات في ظل تصاعد أعمال العنف في الضفة الغربية منذ أكثر من عام، والتي ازدادت حدتها بعد اندلاع الحرب بين إسرائيل وحماس في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي. وقد قُتل ما لا يقل عن 512 فلسطينيا على أيدي القوات الإسرائيلية أو مستوطنين في أنحاء الضفة الغربية منذ اندلاع الحرب، بينما قُتل 12 إسرائيليا في هجمات نفذها فلسطينيون في الضفة الغربية في نفس الفترة، وفقًا لإحصاءات وكالة فرانس برس بناءً على أرقام رسمية إسرائيلية. كما ارتفعت حصيلة الاعتقالات في الضفة الغربية منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول إلى أكثر من 8,815 حالة اعتقال، حسب نادي الأسير الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى