Uncategorizedاقتصادالعراقالمحررخاصعربي ودولي

ناظم زهاوي عراقي الاصل والمولد وزيراً للمالية في بريطانيا

لندن/ وكالات الانباء

نقلت وكالات الانباء عن حكومة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، تعيين السياسي البريطاني (عراقي-المولد) ناظم زهاوي وزيرا للخزانة في بريطانيا (ثاني اكبر منصب في النظام الحكومي البريطاني)
وارتقى زهاوي في المناصب الحكومية في حزب المحافظين منذ انتخابه للبرلمان عام 2010
وقد نجح موخرا في منصب الوزير المسؤول عن لقاح ‫كورونا‬ ثم اصبح وزيرا للتربية.

وفي وقت سابق، أعلن وزيرا الصحة والمال البريطانيان، ساجد جاويد وريشي سوناك، الثلاثاء، استقالتهما، بعد سلسلة من الفضائح التي تورط فيها رئيس الوزراء بوريس جونسون.

وقال وزير الصحة البريطاني في بيان بشأن استقالته، إنه “لم يعد بإمكانه الاستمرار بأي معيار عادل أو معقول”.

وفي رسالة استقالته التي نشرت على تويتر، قال ساجد جاويد: “من الواضح بالنسبة لي أن الوضع لن يتغير تحت قيادتكم، وقد فقدت الثقة بكم”، في إشارة إلى بوريس جونسون.

وبعد لحظات، أعلن وزير المالية ريشي سوناك أيضا استقالته، وكتب في خطاب استقالته: “يتوقع الجمهور، عن حق، أن تقاد الحكومة على نحو صحيح وكفؤ وجدي”.

وأضاف: “أدرك أن هذا قد يكون آخر منصب وزاري أتولاه، لكنني أعتقد أن هذه المعايير تستحق النضال من أجلها، ولهذا السبب أستقيل”، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وتعد هذه الخطوة بمثابة ضربة قاضية لرئيس الوزراء البريطاني الذي حاول الاعتذار عن أحدث فضيحة تتعلق بشكوى بشأن سوء سلوك جنسي ضد أحد وزرائه.

واعتذر جونسون عما قال إنه “خطأ بعدم إدراكه أن كريس بينشر لم يكن مناسبا لمنصب بالحكومة”، بعد تقديم شكاوى ضده بشأن سوء السلوك الجنسي.

وقال جونسون للصحفيين: “بعد فوات الأوان، كان من الخطأ فعل ذلك (تكليفه). أعتذر لكل من تضرر بشدة من ذلك”، بحسب وكالة رويترز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى