تحليلات

تغريدة للسفيرة الأميركية تثير الجدل.. تدخل في الشأن العراقي!

بغداد/ عراق أوبزيرفر

تثير زيارات السفيرة الاميركية لدى العراق، آلينا رومانوسكي، الكثير من الجدل، في الأوساط الشعبية، خاصة تلك المقربة من إيران، خاصة وأن تلك الزيارات، تعقبها تعليقات تتحدث عن الشأن العراقي الخاص، مثل الموازنة، وملفات مكافحة الفساد.

وخلال لقائها بنائب رئيس البرلمان، محسن المندولاي، قالت رومانوسكي، في تدوينة عبر “تويتر”: “ناقشت مع النائب الأول لرئيس مجلس النواب محسن المندلاوي، أجندة مجلس النواب للفصل التشريعي الحالي، والتشريعات المهمة لدعم الشعب العراقي، بما في ذلك الميزانية والانتخابات وحقوق الإنسان”.

غضب من العصائب

وأثار هذا التعليق، غضباً واسعاً، وتعليقات ناقدة لنائب رئيس البرلمان، حيث وجهت حركة عصائب أهل الحق، انتقاداً حاداً للمندلاوي، بعد لقائه السفيرة الأمريكية رومانوسكي.

وقال عضو الحركة أحمد الكناني في تغريدة عبر تويتر، تعليقاً على ذلك،” انتهاك استفزاز.. هذا باختصار ما تفعله سفيرة أمريكا في العراق”.

وأضاف “لا واجبها ولا اختصاصها أن تتدخل في أجندة مجلس النواب ولا شأن لها بالتشريعات مهما كانت أهميتها”.

وختم: “العتب كله يقع على عاتق النائب الاول محسن المندلاوي لقبوله بهذا التعدي على سيادة العراق”.
من جهته، علق الإعلامي، سالم مشكور، وقال إنه “في العلاقات الدولية وميثاق الامم المتحدة، يوجد مبدأ اسمه (عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الاخرى)”.
وأضاف، “هل تخرق السفيرة الأميركية هذا المبدأ؟”.

 

عضو في التيار يستشفي

أما عضو التيار الصدري، عصام حسين، فقد أعطى القضية بعداً آخر، وقال إنه “الولايات المتحدة لم تمنح الخاسرين في الانتخابات النيابية السلطة بدون شروط من ضمنها ولاية هذه السفيرة على حكومة الإطار”.

وأضاف حسين في تعليق له، “هذه ما يطلق عليها المصالح لذلك موضوع السيادة تم دعسه في اتفاق الاطار مع الجانب الامريكي لهذا عليكم تعويد انفسكم على ممارسات السفيرة حتى نهاية هذه الحكومة”.

ومنذ أيام تُجري السفيرة الأميركية زيارات متكررة إلى مسؤولين حكوميين، فضلاً عن بعض المحافظات.
وزارات اليوم الأربعاء محافظة نينوى، والتقت هناك بالمحافظ نجم الجبوري، وبحثت معه أوضاع المدينة.

واكدت رومانوسكي خلال الموتمر الصحفي المشترك مع محافظ نينوى نجم الجبوري أن الولايات المتحدة تعلن عن مشاركتها و دعمها لاعادة إعمار مدينة الموصل والبنية التحية بالكامل اضافة الى اعادة اعمار ماتبقى من معامل انتاجية مازالت مدمرة بسبب عصابات داعش ودعم هذه المعامل من الآليات اضافة الى دعم القطاع الصحي في محافظة نينوى وتوفير الاجهزة الطبية ذات المنشأ العالمية في الموصل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى