العراق

توصيات من الضرائب للحد من عملية الابتزاز ومعالجة مشكلة تشابه الأسماء

بغداد/ عراق أوبزيرفر

أعلنت الهيئة العامة للضرائب، اليوم الأربعاء، عن توصيات جديدة تغير الواقع الضريبي وتحد من عملية الابتزاز وتعالج مشكلة تشابه الأسماء.

وقال رئيس الهيئة العامة للضرائب علي وعد علاوي في تصريح للوكالة الرسمية تابعته “عراق أوبزيرفر”، إنه “عقد مؤخراً مؤتمر الإصلاح الضريبي برعاية رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني”، مبينا ان “المؤتمر ركز على الاصلاح الضريبي واهتمام وتأكيد رئيس الوزراء ووزيرة المالية على الإصلاح الضريبي”.

وأشار، الى أن “توصيات عديدة خرج بها المؤتمر تم دراستها ورفعها الى مجلس الوزراء لمناقشتها، فضلا عن قيام الدائرة القانونية للأمانة العامة بالتنقيح وتم التصويت عليها في جلسة 5/2/2024”.

وأوضح، أن “نتائج هذه التوصيات ستكون ملموسة ومن شأنها أن تغير الواقع الضريبي بنسبة 80 بالمئة”، منوها ان “التوصيات تضمنت تثبيت القيمة الضريبية للأرض، بالإضافة الى استطاعة المكلف معرفة نسبة الضريبة من خلال مساحة ارضه في النسبة المثبتة في الاصلاح الضريبي وهذا سوف يحد من عملية الابتزاز، علاوة على معالجة مشكلة تشابه الاسماء ضمن الية وضعتها الهيئة، ودعم الشركات العراقية والقطاع الصناعي من خلال موافقة مجلس الوزراء على إطفاء جميع الفواتير والغرامات المترتبة بذمة الشركات شريطة تسديد اصل الضريبة وامهال الشركات فترة أربعة اشهر لمراجعة الهيئة العامة للضرائب”.

وأكد علاوي، أن “رئيس الوزراء يولي اهتماماً بالصناعة والمعامل والمصانع المحلية ودعمها، واصدر واحدة من التوصيات تخص اصدار كتب عدم الممانعة من الهيئة العامة للضرائب الى الشركات والافراد المنتمين الى هذه الشريحة في القطاع الصناعي حتى وان لم يكونوا مسددين للضريبة ومنحهم مدة 90 يوما لإكمال عملية التسديد واكمال عملية المناقصة واعلام الهيئة ان كانت تمت المناقصة ام لا”، مشيرا الى ان “هذا القرار يصدر لأول مرة في تاريخ الهيئة”.

وتابع، ان “من بين التوصيات، إنه يحق لكل مواطن او موظف استيراد مركبة، حيث كان في السابق يفتح ملف في الهيئة العامة للضرائب، الا انه تم الغاء هذه العملية دون الحاجة الى فتح اضبارة كون المركبة للاستخدام شخصي وليس للمتاجرة”.

ولفت، الى أن “هذه التوصيات تعد حزمة اولى، وهناك توصيات أخرى ستصدر لاحقاً”.
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى