تحليلاتخاص

جلسة انتخاب رئيس البرلمان.. شد وجذب وتأجيل متوقع!!

بغداد/ عراق أوبزيرفر

كشفت أطراف سياسية في العاصمة بغداد، عن التوصل إلى اتفاق سياسي مبدئي على حسم استحقاق اختيار رئيس جديد للبرلمان العراقي، الثلاثاء المقبل، وسط توقعات بصعوبة تحقيق النصاب القانوني لعقد الجلسة.

ومنذ قرار المحكمة الاتحادية القاضي بإنهاء عضوية رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، منتصف الشهر الماضي، تعيش القوى السياسية العراقية خلافات وصراعات بشأن اختيار رئيس للبرلمان، فيما أخفق مجلس النواب باختيار بديل الحلبوسي في نهاية الشهر الماضي، ما دفعه لتأجيل الاختيار إلى إشعار آخر.

وبحسب تصريح للقيادي في الإطار التنسيقي عائد الهلالي، فإن اتفاقا سياسيا حصل ما بين القوى السياسية العراقية، على أن تكون جلسة انتخاب رئيس جديد للبرلمان العراقي، يوم الثلاثاء المقبل، لكن دون الاتفاق على أي مرشح محدد، فالخلاف على الأسماء المرشحة ما زال مستمراً ما بين الأطراف السياسية.

واشار الهلالي في تصريحات صحفية، إلى أنّ الإطار التنسيقي لا يدعم أي مرشح محدد لتسلّم رئاسة البرلمان، وكل طرف داخل الإطار له وجهة نظر معينة بشأن الأسماء المرشحة، والأمر سيترك للنواب لاختيار الشخص الذي يرونه مناسباً لهذه المهمة خلال المرحلة المقبلة.

ويرى مراقبون أن اخفاق البرلمان بحسم اختيار رئيسه خلال الأسبوع الحالي، يعني أنّ الملف سيحسم بعد إعلان نتائج انتخابات مجالس المحافظات (تجرى في 18 ديسمبر/ كانون الأول الجاري)، وربما أيضاً سيكون ما بعد تشكيل الحكومات المحلية، خصوصاً أنّ الكتل والأحزاب ستكون منشغلة بمفاوضات تشكيل الحكومات.

وبحسب مصادر مطلعة، وتصريحات متتابعة لنواب فإن أبرز المرشحين لشغل منصب رئيس البرلمان العراقي هم: سالم العيساوي، وشعلان الكريم، وعبد الكريم عبطان، وفلاح زيدان، ومزاحم الخياط، وزياد الجنابي، ويحيى المحمدي، ومحمود المشهداني.

صعوبة في تحقيق النصاب
في المقابل، فإن أعضاء ونواب في حزب تقدم، يرون أن الأجواء السياسية غير جاهزة لانتخاب رئيس جديد لمجلس النواب العراقي، رغم وجود اتفاق سياسي على عقد جلسة البرلمان الثلاثاء المقبل، كما أن التوقعات تشير إلى امكانية تأجيل الجلسة من جديد إلى إشعار آخر.

ويتحدث مراقبون ومختصون، عن صعوبة في مسألة تحقيق نصاب جلسة انتخاب رئيس البرلمان، وذلك لأنّ مجلس النواب في عطلة تشريعية، ومعظم النواب هم خارج العراق وبعضهم خارج بغداد والبعض الآخر مشغول بالحملة الانتخابية لحزبه، ما يرجح امكانية تأجيل الجلسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى