اقتصادالعراق

جنرال إلكتريك توضح خارطة أعمالها في العراق

بغداد / عراق اوبزيرفر

أكدت شركة جنرال إلكتريك، اليوم الخميس، أن مذكرة التفاهم الموقعة مع العراق تهدف إلى تحقيق رؤية وزارة الكهرباء لتوفير بنية تحتية عالية الموثوقية لقطاع الطاقة ودعم النمو الاقتصادي، فيما بينت الشركة خارطة أعمالها في البلاد.

وقال الرئيس والمدير التنفيذي لشركة جنرال إلكتريك جوزيف أنيس: إن” مذكرة التفاهم الموقعة اليوم تشكل امتداداً لتعاوننا المستمر مع وزارة الكهرباء العراقية، وتعكس رؤيتها لتحفيز التغيير الإيجابي من خلال تطوير بنية تحتية مستدامة عالية الموثوقية لقطاع الطاقة، وخصوصاً أن تعزيزها لا يسهم في تلبية احتياجات الطاقة المتزايدة فحسب، بل يشكل أيضاً نقطة انطلاق لتحقيق النمو الاقتصادي”.

وأضاف، أن” جنرال إلكتريك دعمت مساعي الشعب العراقي في تطوير قطاع الطاقة على مدى أكثر من 50 عاماً، وأضفنا ما يصل إلى 19 غيغاواط من القدرة الإنتاجية في البلاد خلال أكثر من عقد بقليل، وكنا من أوائل الشركات التي أعادت تأهيل محطات توليد الطاقة في المناطق المحررة، وساعدنا الحكومة العراقية في تأمين ما يزيد على 2.4 مليار دولار لتمويل مشاريع الطاقة منذ عام 2015، وتؤكد وثيقة مبادئ التعاون الجديدة (مذكرة التفاهم الموقعة) التزامنا المستمر بتقديم نتائج فعّالة تدفع عجلة التقدم في مختلف مناطق العراق، وتساعد في بناء قدراته المحلية”.

وتابع، أنه” وفي عام 2021 أعلنت جنرال إلكتريك عن خطة شاملة لتحول الطاقة في العراق تضم عدة مبادرات استراتيجية مقترحة لدعم الانتقال إلى استخدام مصادر طاقة أنظف، ومواصلة تعزيز قدرات العاملين في هذا المجال من العراقيين، وتشمل المبادرات استخدام الغاز المصاحب لإنتاج النفط في توليد الكهرباء وتحويل محطات الطاقة الحالية التي تعمل بنظام الدورة البسيطة إلى الدورة المركبة، مما يسهم في تعزيز كفاءتها وتحقيق وفورات كبيرة في الوقود، وخفض الانبعاثات، بالإضافة إلى تنفيذ حلول احتجاز الكربون واستخدام الهيدروجين وقوداً لمحطات الطاقة وصولاً إلى تحقيق الحياد المناخي على المدى الطويل، وتؤمن تنفيذ هذه المبادرات الطاقة المستقرة والمستدامة للمزيد من المناطق وتخلق آلاف الوظائف للشعب العراقي وتحفز نمو الاقتصاد المحلي بفتح فرص واسعة للشركات والموردين المحليين”.

وأشار إلى، أنه” وبالإضافة إلى جهودها لتطوير البنية التحتية الوطنية الحيوية، تركز جنرال إلكتريك بشكل مستمر على مشاريع التنمية المجتمعية في العراق، حيث تعاونت الشركة خلال الفترة الماضية مع مؤسسة “كابيتا” لدعم القطاع الخاص في دعم ما يصل إلى 50 شركة متناهية الصغر تعود ملكيتها لمواطنين عراقيين عبر تقديم المنح والدورات التدريبية على التسويق ومزاولة الأعمال، وقدمت الشركة منحاً دراسية لطلاب كلية بغداد للأعمال، وتصل نسبة المواطنين العراقيين العاملين لدى الشركة في العراق إلى حوالي 95%”.

وأعلن المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، اليوم الخميس، عن توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة الكهرباء وشركة جنرال إلكتريك الأميركية، فيما أكد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني على جدية الحكومة في دعم ملف الطاقة.

وذكر بيان للمكتب تلقته وكالة الأنباء العراقية (واع)، أن” وزارة الكهرباء وقعت مذكرة تفاهم مع شركة جنرال إلكتريك/GE الأميركية برعاية رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني”، مبينا، أن” ذلك جاء في إطار البرنامج الحكومي الذي يهدف إلى تطوير قطاع الكهرباء في العراق”.

وأضاف البيان، أن” المذكرة تضمنت محاور أساسية عديدة، ستُسهم في تطوير المنظومة الكهربائية في مجال الإنتاج وزيادة كفاءته والنقل والصيانة وتدريب الملاكات، وخفض انبعاثات الكربون لدعم تحول الطاقة في العراق”.

وأكد رئيس الوزراء على” جدية الحكومة في دعم ملف الطاقة، وتقديم الدعم الكامل لوزارة الكهرباء من أجل رفع مستوى الإنتاج وصيانة المحطات، بما يسهم في معالجة مشكلة التيار الكهربائي، والتخفيف من معاناة المواطنين”.

وأشار البيان، أنه” في ضوء المذكرة سيتم التعاقد على أعمال الصيانة طويلة الأمد ولمدة خمس سنوات، لإدامة عمل وحدات إنتاج الطاقة التي تم تجهيزها من الشركة، إلى جانب زيادة كفاءة عمل وحدات إنتاج الطاقة العاملة حالياً من خلال تحديث المنظومات الملحقة بها، وإنشاء محطات جديدة لإنتاج الطاقة الكهربائية على مراحل تتناسب مع الوقود المتوفر والتمويل”.

وتابع، أن” المذكرة تضمنت أيضا إجراء الدراسات لاستغلال الغاز المصاحب وتنفيذ عدد من المحطات الثانوية سعة (400 و133 كي في) مع ارتباطاتها في مختلف محافظات العراق، وإنشاء مركز مراقبة لأداء وعمل الوحدات التوليدية، فضلاً عن إنشاء مركز تدريب للكوادر العاملة في وزارة الكهرباء لتطوير قدراتها الفنية”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى