آراء

جيش واحد لا جيشان

غالب الشابندر يكتب لـ عراق اوبزيرفر

جيش واحد لا جيشان
احد قيادات العملية السياسية ، امين عام حزب اسلامي معروف ، متصدي للعمل السياسي عبر تاريخ طويل ، رئيس وزراء لمرتين ، نائب رئيس جمهورية سابق وفيما يسوًق لنفسه وحزبه وكتلته الانتخابية بقترح بل يبشر الشعب العراقي بانه سوف يسعى لتزويد الحشد الشعبي بالطائرات والدبابات ومختلف الاسلحة الثقيلة !
واضح ان السياسي القدير يتبنى مشروع جيش مواز للجيش الوطني
تُرى هل مثل هذا المشروع في ظل الطروف الحالية التي يمر بها العراق يبنطوي على حكمة ؟
يبدو ان صاحب المشروع لا يدرك ان بلدا ديموقراطيا حتى اذا كانت ديموقراطيته هشة لا يحتمل جيشين على الاطلاق ، فان النظام الديموقراطي بقدر ما هو انتخابي شوروي قواته العسكرية مركزية النظام ، لا تسمح بتعدد التشكيلات العسكرية .
جيشان في بلد حديث الديموقراطية ، جيش مضى على تاسيسه اكثر من مئة عام ، منطلقه وطني ، وجيش حديث التكوين ، ولاؤه عقدي …. حالة غير منسجمة ، وقد تؤدي الى صدام لا سمح الله ، لا بعرف نتائجه الا الله
هل الدعوة الى توزيع قوات الحشد الشعبي على التشكيلات العسكرية الوطنية القليدية تعبر عن موقف سليم ؟
نعم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى