رئيسية

حزب تركماني يتهم حركتين بالاستيلاء على مقارهم ..من هما ؟

 

بغداد / عراق اوبزيرفر

اتهم حزب الشعب التركماني، يوم الجمعة، حركة عصائب أهل الحق، وحركة النجباء بالاستيلاء على مقار وممتلكات الحزب في محافظة كركوك المتنازع عليها بين اربيل وبغداد.

وقال رئيس الحزب عرفان كركوكي في مؤتمر صحفي عقده اليوم في أربيل، إنه “بعد أحداث 16 تشرين الأول/أكتوبر من العام 2017 استولت حركة عصائب أهل الحق، وحركة النجباء على مقار الحزب وعلى ممتلكاتي الشخصية، وبعدها رفعنا عددا من المذكرات الى رئيس مجلس الوزراء في حينها عادل عبد المهدي، وعقبها الى رئيس مجلس الوزراء الحالي مصطفى الكاظمي للتدخل وبشكل شخصي في الأوضاع التي تشهدها محافظة كركوك”.

واستدرك القول “إلا أننا لم نحصل على اية نتيجة رغم الدعاوى والشكاوى التي قدمناها عن طريق محامينا الى القضاء الذي لم نجد منه آذانا صاغية”.

كما أشار كركوكي إلى أنه “من الواضح ان الحكم العسكري بات هو المسيطر في كركوك، وان المحافظة باتت معسكرا كبيرا، ولم يعد هناك أي دور للمحاكم المدنية فيها”.

وأضاف رئيس حزب الشعب التركماني أنه “يتعين على رئيس مجلس الوزراء، ووزير العدل العراقي، ورئيس مجلس القضاء الاعلى، ان يتدخلوا وان يضعوا حدا للتجاوزات الحاصلة باسم القانون و برغبات سياسية في كركوك، مناشدا المجتمع الدولي بالتدخل أيضا في هذه القضية وانهاء ما يحدث في المحافظة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى