عربي ودولي

حصيلة فيضانات البرازيل ترتفع إلى 44 قتيلاً

البرازيل / متابعات عراق اوبزيرفر

 أعلنت السلطات البرازيلية، أنّ حصيلة الفيضانات والانهيارات الأرضية التي نجمت عن هطول أمطار غزيرة في ولاية ساو باولو (جنوب شرق) ارتفعت إلى 44 قتيلاً في حين تواصل فرق الإنقاذ البحث عن 38 شخصاً لا يزالون في عداد المفقودين.

وخلال الساعات الأربع والعشرين الماضية هطل في مدينة ساو سيباستياو أكثر من 680 ملم من الأمطار، أي أكثر من ضعف المعدل الشهري للمتساقطات، بحسب السلطات المحلية.

وفي هذه المدينة الواقعة على بُعد حوالي 200 كيلومتر من ساو باولو، العاصمة الاقتصادية للبلاد، اجتاح انهيار أرضي حوالي خمسين منزلاً.

و43 من القتلى الـ 44 سقطوا في هذه المدينة الساحلية البالغ عدد سكّانها 90 ألف نسمة.

أما الضحية الوحيدة التي سقطت خارج مدينة ساو سيباستياو فهي طفلة صغيرة قضت في مدينة أوباتوبا الساحلية الواقعة إلى الشمال.

وأمس الثلاثاء، قال مكتب حاكم ولاية ساو باولو إنّ “عمليات البحث والإنقاذ مستمرة بلا هوادة”، مشيراً إلى أنّ عدد الذين خسروا منازلهم وأصبحوا مشرّدين من جرّاء هذه الكارثة الطبيعية بلغ 760 شخصاً، يضاف إليهم 1730 شخصاً آخر تمّ إجلاؤهم من منازلهم بصورة مؤقّتة.

ولا يزال 38 شخصاً في عداد المفقودين.

وبحسب الحاكم فإنّ هذا الرقم يعني أنّ حصيلة ضحايا الكارثة قد ترتفع إلى أكثر من 70 قتيلاً إذا ما تأكّد مصرع هؤلاء المفقودين.

ولا يزال 25 شخصاً، بينهم ستّة أطفال، يتلقّون العلاج في المستشفيات، سبعة منهم بحالة خطرة، بحسب السلطات المحلية.

ويشارك قرابة ألف مسعف و50 آلية و14 مروحية في عمليات البحث والإنقاذ.

وأعلنت السلطات حالة الطوارئ في خمس مدن ساحلية اجتاحت الانهيارات الأرضية شبكات الطرق الرئيسية فيها، ممّا جعل الوصول إليها صعباً للغاية.

المصدر:فرنس بريس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى