عربي ودولي

حماس: ما فشلت إسرائيل في تحقيقه بميدان القتال لن تحققه بالمفاوضات

غزة/ وكالات الأنباء

أكد القيادي في حركة حماس أسامة حمدان ألا تبادل للأسرى إلا بعد إعلان إسرائيل وقف إطلاق النار.

وقال حمدان، اليوم الثلاثاء، إن الحركة أكدت في المفاوضات التي جرت في العاصمة المصرية القاهرة خلال اليومين الماضيين على شروطها لوقف إطلاق النار في قطاع غزة.

كما أوضح في مؤتمر صحافي عقده في بيروت أن هذه الشروط تتمثل في “الانسحاب الإسرائيلي الكامل وعودة النازحين إلى مناطقهم وتقديم المساعدات الكافية”.

وأشار إلى أن إسرائيل “لا تزال تمارس نفس ألاعيب وأساليب المماطلة في التعامل مع المبادرات المقترحة”.

وأضاف حمدان أن إسرائيل “تواصل، مع المفاوضات، المجازر والتجويع لسكان غزة وتستخدم ذلك ورقة ضغط على الشعب الفلسطيني”.

مضيفا أن ما فشلت إسرائيل في تحقيقه في الحرب لن تحصل عليه على طاولة المفاوضات، مشددا على أن “أمن وسلامة شعبنا لن يتحققا إلا بوقف دائم لإطلاق النار”.

وأضاف حمدان أن أي تبادل للأسرى “لا يمكن أن يتم قبل تحقيق كل ما أكدنا عليه في المفاوضات”، لافتا إلى أن “المرونة التي أبدتها وتبديها الحركة في المفاوضات يوازيها استعداد وتصميم كامل على مواصلة كل أشكال النضال”.

ومضى يقول “نؤكد أننا لن نسمح بأن يبقى مسار المفاوضات مفتوحا بلا أفق أو أن يكون غطاء لارتكاب المزيد من المجازر”، حسب تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى