العراقرئيسية

خبير يكشف شرط الفصائل لايقاف استهداف القواعد الامريكية

بغداد/ عراق اوبزيرفر

اكد الخبير العسكري، سرمد البياتي، بان بغداد وواشنطن يرغبان بعلاقات على مستوى واحد، فيما اكد حاجة العراق لسيادة جوية.

وقال البياتي؛لقناة محلية تابعته وكالة “عراق اوبزيرفر” الليلة،ان :”التواجد الامريكي في سوريا اكثر منه في العراق وتتراوح مواقعه من 21 الى 24 موقعاً لذا اتوقع ان تكون القاعدة التي استهدفت اليوم في التنف بسوريا”.

واشار الى “وجود تطورات سياسية كبيرة الان في امريكا والجمهوريين بدأوا يستفزون الرئيس جو بايدن بانه لا يستطيع حماية الامريكان؛ لكن كما هو معلوم للجميع فان رد فعلهم دائما مايكون بطئياً وبانتظار معطيات من القيادات الوسطى {العزم} بالرد العسكري”.

واستذكر البياتي، ان “الامريكان في المحادثات التي حصلت في آب الماضي كانوا واضحين واكدوا ان العراق دولة ديمقراطية واذا طلب الخروج من اراضيه سنخرج بشرط عدم العودة الى العراق مثلما حصل في 2014، ورغبة بغداد وواشنطن بعلاقات ثنائية على مستوى واحد”.

واكد “حاجة العراق الى فرض سيادة جوية بادواته والسلاح المناسب والبدء بالتعامل مع الدول”.

واردف البياني “الجانب الامريكي يعتبر فصائل المقاومة عدوة له ويشعر بخطره وكذلك المقاومة واضحة بان استهداف القواعد العسكرية الامريكية ستتوقف بانتهاء القصف على قطاع غزة، ونامل الوصول الى نتائج مرضية للشعب العراقي ومصالح العراق”.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، قد أعلن أن مقتل ثلاثة عسكريين أمريكيين واصابة آخرين في هجوم بطائرة مسيرة على قوات أمريكية قرب حدود سوريا.

من جابنها نفت الحكومة الأردنية وقوع الهجوم على القاعدة الأمريكية داخل أراضيها، فيما أعلنت القيادة الوسطى الأمريكية في وقت سابق مقتل 3 جنود وإصابة 25 آخرين في هجوم بطائرة مسيرة استهدف قاعدة في شمال شرق الأردن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى