المحررامنرئيسية

خلية الاعلام تكشف تفاصيل القبض على 18 ارهابياً

بغداد/ واع

أكدت خلية الإعلام الأمني، اليوم الأحد، أن عملية استدراج الإرهابيين الـ18 بالقرب من الحدود العراقية وإلقاء القبض عليهم والتي أعلن عنها أمس، عملية عراقية خالصة تحسب لأجهزتنا الاستخبارية.

وقال المتحدث باسم خلية الإعلام الأمني العميد مقداد الموسوي ، إن “العملية نفذت بناءً على أوامر قبض صادرة من القضاء نشط على إثرها الجهد الاستخباري، حيث جرى متابعة الإرهابيين واستدراجهم بالقرب من الحدود العراقية بعملية نوعية مهمة وتم إلقاء القبض عليهم وأحد هؤلاء من المطلوبين في جريمة سبايكر وكان متخفياً في دولة جارة ثم انتقل الى مكان آخر وتم استدراجه وإلقاء القبض عليه”.

وأضاف الموسوي، أن “العمل الاستخباري يحتاج الى إعداد ومتابعة ومراقبة ودعم وتبادل معلومات لذا استغرقت العملية مدة طويلة لمتابعة وتتبع حركة الإرهابيين وأماكن وجودهم في دول أخرى”، منوهاً بأننا “لدينا تعاون كبير جداً مع دول الجوار سواء في الاستخبارات والجريمة والحدود والمخدرات وفي جميع المواضيع، لكن هذه العملية كانت عملية عراقية خالصة تماماً إذ تم استدراج الإرهابيين وإلقاء القبض عليهم”.
وتابع أن “كل متهم يلقى القبض عليه يخضع الى تحقيق معمق وتدقيق وتقاطع معلومات بحوزة الأجهزة الأمنية العراقية، والأجهزة الاستخبارية تمتلك مصادر وإمكانيات كبيرة ما مكنها من تنفيذ عمليات نوعية” بحسب الوكالة الرسمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى