خاصعربي ودولي

داعية سعودي يعلن مغادرة بلاده إلى “دولة آمنة”

الرياض / متابعات عراق أوبزيرفر

أعلن رجل الدين السعودي، عماد المبيض، الثلاثاء، عبر تغريدة له في موقع تويتر عن مغادرته بلاده والتوجه إلى “دولة آمنة” دون أن يفصح عن مزيد من التفاصيل.

وكان المبيض قد نشر في مطلع الشهر الجاري، مقطع فيديو قدم خلاله “نصيحة لولاة الأمور في المملكة”، موجها رسالة للعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، ورئيس هيئة الترفيه، تركي آل الشيخ.

وخلال المقطع قال المبيض، وهو داعية إسلامي وشغل سابقا منصب إمام وخطيب جامع الملك عبدالعزيز بالدمام :” اتقوا الله في أمر البلاد، وأصلحوا ما يحدث فيها من طمس لعقيدة الإسلام، وتبديل هوية الإسلام بهويات أخرى مغايرة”.

وتابع حديثه قائلا: ” هذه البلاد (السعودية) قامت على أساس العقيدة، وقامت على أساس دين الله وتطبيقه، وإن ما يحدث اليوم هو مخالفا لما قامت على أساسه هذه البلاد”.

ووجه رسالة لتركي آل الشيخ، قائلا “اتقي الله فيما ولاك الله أمره، اتقي الله في شبابنا وبناتنا، اتقي الله في هذا الجيل”.

وفي الثاني من مارس، نشر المبيض، مقطع فيديو جديد، قال إنه “لتوضيح ما فهمه البعض بشكل خاطئ من الفيديو الأول”.

وظهر المبيض في مقطع الفيديو وأمامه ورقة مكتوبة، يقرأ منها، ليقول “ربما فهم البعض فهما خاطئا ما ذكرته في المقطع السابق، وأحب أن أوضح وأكد أن بلادنا وقيادتها وشعبها تنعم بخير عظيم وأمن وأمان ورخاء ونماء”.

ويوم الأحد، أعلنت السلطات الأمنية السعودية توقيف “مواطن” بعد نشره “معلومات كاذبة”، بينما تحدث نشطاء عن كون الشخص الموقوف هو المبيض.

وبحسب بيان صادر عن الأمن العام،  أوقفت شرطة محافظة الخبر بالمنطقة الشرقية في  مواطنا لمخالفته نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية.

وقال الأمن العام وقتها إن المواطن “وثق ونشر محتوى مرئيا عبر مواقع التواصل الاجتماعي تضمن معلومات كاذبة من شأنها المساس بالنظام العام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى