سياسي

دون تحديد الوقت.. الحلبوسي يؤكد تشريع قانون العفو العام

بغداد/ عراق اوبزيرفر

أكد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اليوم الثلاثاء، تشريع قانون العفو العام لاحقًا، دون تحديد وقت لذلك.

وقال الحلبوسي في كلمة بقضاء هيت، إن “قانون العفو العام سيُشرع، وهو مثبت في ورقة الاتفاق السياسي والبرنامج الحكومي”، مبينًا أنه “أحد المطالب الأساسية لنا؛ لإنصاف الأبرياء والمغرر بهم، ونحن نفرِّق بين البريء وبين المدان”.

وأضاف: “لن ندخر جهدًا في أي عمل سياسي يعيد البلد إلى مساره الطبيعي، وهناك ملفات كثيرة معروضة أمام مؤسسات الدولة تتعلق بالعفو العام وإنصاف الأبرياء وتعويضات المتضررين وإعادة كامل النازحين إلى مدنهم وإنهاء عمل المساءلة والعدالة وغيرها من الملفات المهمة”.

وحذّر الحلبوسي قائلًا: “إذا أصبح قانون العفو شعارًا انتخابيًا سيُوءد”، مؤكدًا ضرورة أن “يُشرع بعيدًا عن المزايدات والشعارات الانتخابية في توقيت سليم”.
وعن الأوضاع العامة، قال “نحن نمر بمرحلة سياسية مهمة والاستعدادات لانتخابات مجالس المحافظات وهي تجري لأول مرة والمحافظة خالية من الإرهاب”، مؤكدًا أن “الانتخابات المحلية لا تقل أهمية عن انتخابات مجلس النواب”.

وأضاف: “إذا ما عدنا بالذاكرة إلى ما قبل عام 2018 حينما كان لدينا مهجرون وجسور مقطعة وخدمات متوقفة وانهيار كامل للبنى التحتية سنعي الفرق الواضح الآن”، مطالبًا الجمهور بأن “لا يعطوا فرصة للأصوات التي تنطلق من هنا وهناك الباحثين عن إعادة تدوير أنفسهم مرةً أخرى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى