سياسي

رئيس اقليم كردستان: لن ننفصل عن العراق..

أربيل/ عراق أوبزيرفر

قال رئيس إقليم كردستان نيجيرفان بارزاني، إن الإقليم لن ينفصل عن العراق.

وذكر في تصريحات خلال مقابلة تلفزيونية: “من الطبيعي جداً أن يتم التفاوض من جديد لتحديد شكل العلاقة المستقبلية بين قوات التحالف وبغداد، وعلى هذا الأساس يتم اتخاذ قرار كيف سيكون شكل العلاقات المستقبلية، وهل أن العراق بحاجة إلى المساعدة أم لا؟”.

بازراني قال في إجابة لسؤال حول ما إذا سيحتضن الإقليم كردستان قوات التحالف بعد انسحابها من بغداد، انه “فيما يخص هذا الموضوع نحن لا نعزل الإقليم عن العراق، ووفقاً لسياستنا فإن أي قرار سيتخذ سيكون ضمن إطار الجغرافيا العراقية، وإقليم كردستان كجزء من العراق، سيلتزم بالقرار الذي يتخذه العراق بشكل عام في هذه القضية”.

أما فيما يخص استهداف فصائل “المقاومة الإسلامية في العراق” لأربيل، ذكر بارزاني “أرى أنه ليس هناك أي عذر لهذه الممارسات السلبية التي ترتكبها هذه الفصائل، فالمسألة لا تنحصر في القيام بتهديد أمريكا فحسب، بل أنها قامت باستهداف قوات البيشمركة في حين أن قوات البيشمركة جزء من منظومة الدفاع عن العراق وحمايته. واستهدفوا المواطنين المدنيين كذلك، وحاولوا ذلك وسَعَوا إليه في السابق أيضاً، يجب أن يتم وضع حد لهذه الممارسات”.

ورأى بارزاني أن “الواقع الراهن أصعب بكثير من تلك أيام داعش، لأن التهديد الآن ليس من الخارج، بل من داخل بيتك. يأتي التهديد من مجموعة تحصل على التمويل من الحكومة العراقية وهذا أسوأ بكثير، ولا تعرف كيف تتعامل معه، فالجبهة غير معلومة ولا تعرف أين سيقاتلونك، أرى ان الذي يجري ويحدث الآن أصعب بكثير من مسألة داعش”.

وعن علاقة الإقليم مع إيران، أشار بارزاني إلى أنها “علاقة قديمة وجارة مهمة”.

وأردف: “هذه كلها ذرائع، وما قامت به إيران كجارة للعراق والتي يفترض أنها تعد نفسها صديقة، كان أكبر انتهاك للسيادة العراقية، فإذا كانت لدى الإيرانيين فعلاً معلومات تثبت بأن هذا الموقع كان مقراً للموساد كان بمقدورهم ان يتصرفوا بشكل آخر”.

وأكمل حديثه: “في السابق جرى الكثير من الحديث عن مثل هذه الأمور بشأن إقليم كردستان وتم تصوير إقليم كردستان على أنه إسرائيل. لماذا هو إسرائيل؟ لم لا نكون فلسطين ولماذا نكون إسرائيل؟ حقوقنا تنتهك ونحرم من حقوقنا ومستحقاتنا، فلماذا ليس إقليم كردستان كفلسطين؟”.

وبخصوص مشكلة تواجد مقاتلي حزب العمال الكردستاني في الإقليم، قال نيجيرفان بارزاني: “إن PKK حزب العمال صداع كبير لإقليم كردستان وللعراق أيضاً. هؤلاء لا يقيمون وزناً للمؤسسات الشرعية لإقليم كردستان ويهددون تركيا انطلاقاً من أراضينا، بينما نرفض تماماً مبدأ تحويل أراضي إقليم كردستان إلى مصدر تهديد لجيراننا سواء أكان هذا الجار تركيا أم إيران، لا يمكن أن يتخذ معارضو هذه الدول من إقليم كردستان منطقة آمنة لخلق المشاكل لهذه الدول”.

وأعرب عن أسفه في أن “حزب العمال PKK يلعب دورا سلبيا جدا في هذا السياق ويستخدم المناطق الجبلية لإقليم كردستان ويحاول خلق المشاكل لتركيا. هذا غير مقبول مطلقاً من جانبنا”.

 

 

 

 

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى