اقتصادالعراقالمحررخاص

رئيس الوزراء: منهاجنا تضمن الاهتمام بتوظيف الشباب

بغداد/ عراق اوبزيرفر

أكد رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، اليوم السبت، أن المنهاج الوزاري تضمن الاهتمام بتوظيف الشباب وتوفير فرص العمل لهم.

وقال رئيس الوزراء، خلال ترؤسه الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء بمناسبة يوم الشباب العالمي، “أبارك لشابات وشباب العراق في ذكرى اليوم العالمي للشباب الموافق 12 آب، وأرحب بممثلي الشباب في الجلسة الاستثنائية التي عُقدت بهذه المناسبة، لمناقشة أفكارهم ومقترحاتهم”.

وأضاف: “عُقد، مؤخراً، المؤتمر الوطني لحوار الشباب وهو جهد شبابي مميز، ولأول مرة يُفتح الحوار أمام مجموعة كبيرة من الشباب تجاوزت الـ25 ألف شابة وشاب، قدّموا عبر التواصل الإلكتروني أفكارهم ومقترحاتهم في مختلف القضايا”.
وتابع: “هذه الأفكار والمقترحات وصلت إلى مجلس الوزراء لدراستها ومناقشتها في هذه الجلسة الاستثنائية”، لافتاً إلى أن “العراق من الدول الشابة، ما يتطلب المزيد من التخطيط من أجل الاستثمار الأمثل للطاقات الشابة”.
وأشار إلى أن “60 % من سكان العراق دون الخمسة والعشرين عاماً، وهذا يضعنا أمام مسؤولية كبيرة تحتم علينا تقديم آليات وخطط عمل وسياسات تخدم هذه الشريحة المهمة”.
وأردف بالقول: “عانى شبابنا منذ عقود، بسبب الحروب والحصار والإرهاب، وهم أكثر فئة لحق بها الضرر، وأول فئة قدمت التضحيات من أجل الوطن”، مضيفاً: “مطلوب اليوم من الدولة بكل سلطاتها، تقديم الخطط والبرامج التي تحسّن من واقع الشباب”.
ولفت إلى أن “الحكومة وضعت في منهاجها الوزاري هذا الالتزام، وتعمل عليه في مختلف المجالات والقطاعات التي تصبّ نتائجها في مصلحة الشباب ومعالجة قضاياهم”، مؤكداً أن “أهم القضايا الشبابية الملحّة هي التوظيف وتوفير فرص العمل، ولا يمكن حصر العمل في التوظيف الحكومي”.
وواصل حديثه: “علينا، كدولة، أن نصنع خيارات بديلة وندعمها بالتشريعات والقرارات والتسهيلات التي تمكّن شبابنا من الانخراط في سوق العمل من خلال إيجاد الفرص والمشاريع”، مؤكداً أن “الدولة جادة في دعم القطاع الخاص وإنشاء مشاريع استراتيجية في مختلف القطاعات، التي من شأنها توفير آلاف فرص العمل لعموم الشباب”.
وأشار إلى أن “مسؤولية الدولة تمكين الشباب، فهم سيكونون مستقبلاً في مواقع القرار العليا”، مباركاً إلى “المتفوقين في الامتحانات النهائية لمرحلة الدراسة الإعدادية”.
وختم قائلاً: “نقف باحترام أمام حالات تفوق رغم الظروف الصحية والمعيشية والخدمية والاجتماعية، وهذه هي القوة التي نعول عليها في رسم مستقبل العراق الجديد”.
وقرر مجلس الوزراء، في جلسته الاستثنائية التي عُقدت اليوم السبت، بمناسبة يوم الشباب العالمي، تشكيل المجلس الأعلى للشباب، برئاسة رئيس مجلس الوزراء، ووزير الشباب والرياضة نائباً، وعضوية وزراء التخطيط والمالية والعمل والشؤون الاجتماعية والتربية والتعليم العالي والبحث العلمي والثقافة ومستشار شؤون الشباب في مجلس الوزراء ومنسقية شؤون المحافظات ومنظمة مجتمع مدني مختصة بشؤون الشباب؛ ولرئيس مجلس الوزراء قرار تسمية أعضاء المجلس.
وذكر المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، في بيان ، أن “رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني، ترأس جلسة استثنائية لمجلس الوزراء بمناسبة يوم الشباب العالمي الموافق 12 آب، وبارك في مستهل الجلسة، لشباب العراق كافة بمناسبة اليوم العالمي للشباب، وحرص الحكومة على جعله مناسبة للوقوف على قضاياهم وتبني أفكارهم ومقترحاتهم من خلال الجلسة الاستثنائية التي عُقدت لهذا الغرض”.
وشهدت الجلسة، بحسب البيان، “استضافة نخبة من الشباب ممثلين عن المشاركين في المؤتمر الوطني لحوار الشباب، الذي عُقد في بغداد مؤخراً، وطرحوا أفكارهم خلال الجلسة، كما جرت مناقشة تفصيلية لـ 64 مقترحاً تخصّ عدداً من القضايا الشبابية، هي حصيلة ما اتفق عليه الشباب من مختلف محافظات العراق في المؤتمر، التي من شأنها أن تنهض بالواقع الشبابي وتسهم في الاستثمار الأمثل للشباب، فضلاً عن مقترحات جديدة تقدم بها عدد من الوزراء”.
ووجّه رئيس مجلس الوزراء، خلال الجلسة، بـ”إقرار المقترحات في الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء التي ستُعقد يوم الثلاثاء القادم، وذلك بعد دراستها بشكل تفصيلي والأخذ بملاحظات الوزراء التي دُونت في جلسة اليوم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى