خاص

السوداني وغوتيريش يبحثان الدعم الدولي للعراق

بغداد / عراق اوبزيرفر

أكد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني اليوم الاربعاء، خلال مؤتمر صحفي جمعه بالأمين العام للأمم المتحدة ضرورة دعم الأمم المتحدة لدعم الإصلاحات الاقتصادية ومحاربة الفساد.

وقال السوداني، ان العراق مفتاح للحل في المنطقة ونعمل على جمع الفرقاء، وأنه يلعب دوراً رياديا بين الأشقاء والأصدقاء، واضاف، نعمل على إيجاد شراكات اقتصادية، مشيرا الى ان العراق يتمتع بثروات طبيعية وبشرية وموقع جغرافي، مؤكدا العمل على الإعداد لمؤتمر بغداد بنسخته الثالثة وفق رؤية الحكومة الجديد، لافتا الى ان الجميع يجب أن يلتقي في بغداد وفق رؤية الاقتصاد والشراكة.

واشار السوداني، الى ان العراق يواجه تحديات المناخ وارتفاع نسبة التصحر، واضاف، لدينا مواقع مدرجة في لائحة التراث العالمي مهددة بسبب شح المياه، وتابع، ننتظر من الأمم المتحدة دعم جهود العراق في مواجهة هذه التحديات.

وأكد السوداني، الاستمرارية في التنسيق لمحاسبة مجرمي داعش، لافتا الى ان العراق قطع شوطاً مهماً في إغاثة النازحين وإعادتهم إلى مناطق سكناهم.

من جانبه، عبر غوتيريش عن يعادته بزيارته إلى العراق مجدداً، مؤكدا ان العراق اليوم نراه مختلفا.

وقال، زيارتي إلى بغداد للتأكيد على التضامن ودعم الأمم المتحدة للعراق، مضيفا، ان التحديات التي يواجهها العراق نتيجة عقود من الحروب والتدخلات.

وثمن جهود السوداني، على التزامه في معالجة التحديات التي تواجهها البلاد بما فيها محاربة الفساد وتحسين الخدمات وتنويع الاقتصاد، كما اكد استعداد الأمم المتحدة لدعم جهود الحكومة العراقية في محاربة الفساد وتنويع الاقتصاد وخلق فرص العمل.

وقال، نتطلع لمشاركة العراق في مؤتمر المياه الذي سيعقد الشهر الحالي، مشيرا الى ان العراق من بين الدول الأكثر تأثرا بالتغيرات المناخية، فيما دعا المجتمع الدولي الى دعم العراق في معالجة التحديات البيئية وتنويع الاقتصاد.

وعبر عن امتنانه لحكومة العراق وشعبه على التضامن مع ضحايا الزلزال بتركيا وسوريا.

وختم بالقول، ان العراق سيكسر دائرة عدم الاستقرار والهشاشة ويتجه نحو المزيد من الحرية والسلام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى