رئيسيةعلوم وتكنولوجيا

رائد الفضاء الإماراتي يحلق فوق إفريقيا ويوثق المشهد بفيديو

بغداد/ متابعات عراق أوبزيرفر

شارك رائد الفضاء الإماراتي، سلطان النيادي، الخميس، متابعيه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، روعة المشهد من محطة الفضاء الدولية، إذ وثق في مقطع فيديو كوكب الأرض من الفضاء، أثناء تحليق محطة الفضاء الدولية فوق قارة إفريقيا.

وعلّق سلطان النيادي على الفيديو، بالقول: “أشارككم هذه اللحظات التي أشاهد فيها الأرض لأول مرة من وحدة المراقبة (كوبولا) على متن محطة الفضاء الدولية”.

وأضاف رائد الفضاء الإماراتي الذي وصل إلى محطة الفضاء الدولية ضمن فريق “كرو-6”: “كلما ابتعدنا عن الأرض نراها أجمل.. وندرك أكثر أهمية الحفاظ عليها”.

وفي مقطع الفيديو، قال: “مثلما وعدتكم ها أنا أصور كوبولا، لنشاهد أول المناظر. لقد تحققت للتو، نحن فوق إفريقيا”.

ثم اقترب النيادي من نافذة، وأخبر أحد الأفراد الموجودين على متن كوبولا معه، أنه يريد مشاركة هذه المناظر “مع الجميع”، مرددا: “هذا رائع”.

والأربعاء، نشر النيادي أول رسالة له من الفضاء بعد وصوله إلى محطة الفضاء الدولية، قائلا في تغريدة على تويتر: “سلام إلى الأرض من الفضاء.. سلام إلى الوطن وقادته”.

وأضاف: “سلام إلى كل من حمل طموح زايد في قلبه ووجّه أنظاره نحونا في الفضاء.. الحلم أصبح حقيقة والمسيرة مستمرة”.

وانطلق رائد الفضاء الإماراتي بصحبة طاقم المهمة “crew-6″، إلى محطة الفضاء الدولية بنجاح يوم الخميس الماضي.

ويخوض النيادي أطول مهمة علمية للعرب في الفضاء، ستستمر لستة أشهر متواصلة في محطة الفضاء الدولية. ويشارك بتجارب علمية في عشرة مجالات حيوية طوال مدة المهمة.

وقال النيادي، في وقت سابق، إن لديه جدولا مزدحما من الأبحاث خلال الأيام المقبلة، خاصة وأن طاقم “crew-5” المتواجد معهم على متن المحطة سيغادرها بعد ثلاثة أيام، فيما سيستلم طاقمه “crew-6” كافة المهام على متن المحطة.

وأضاف: “لدينا عدد لا بأس به من التجارب العلمية التي تشارك بها دولة الإمارات العربية المتحدة بالشراكة مع وكالات الفضاء العالمية، فضلا عن تجارب علمية تحمل بصمة إماراتية خالصة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى